الاتحاد

الإمارات

زايد العليا تكرّم 378 من موظفيها المتميزين وأصحاب المبادرات

أحد المكرمين يتسلم جائزته من الهاملي

أحد المكرمين يتسلم جائزته من الهاملي

كرّمت مؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانية وذوي الاحتياجات الخاصة في حفلها السنوي الثاني الذي نظمته بفندق الشاطئ روتانا مساء أول من أمس 378 من موظفيها المتميزين وظيفياً وأصحاب المشاريع والمبادرات وفرق الجودة وفرق التخطيط الاستراتيجي وفرق المشروع التقني وفرق التجربة الإدارية·
وأكد محمد محمد فاضل الهاملي نائب رئيس مجلس الإدارة الأمين العام للمؤسسة في الكلمة التي ألقاها خلال الحفل أن المؤسسة ''كرست كل إمكانياتها للارتقاء بالخدمات المقدمة لمنتسبيها، وتسعى بصورة مستمرة لتطوير هذه الخدمات والوصول بها إلى أعلى المستويات، تحقيقاً لرؤيتها بأن تكون مؤسسة حائزة على ثقة المجتمع وتتميز بالكفاءة في تحقيق أهداف وآمال فئاتها ليصبحوا أفراداً فاعلين في المجتمع''·
وأوضح الهاملي أن أهم مقومات نجاح وتميز المؤسسات ''هو الاهتمام بطاقات وإبداعات وتقدير جهود الموظفين، لذا سعت المؤسسة إلى تبني نظام لإثابة الجهود وتبني الإبداعات واكتشاف الطاقات الفاعلة، كمبادرة ضمن الأولوية السادسة بإطلاق برنامج ''ترابط'' الذي يربط المبادرات الفردية بمعايير ونقاط تقييم تصرف بصورة مكافآت نقدية وشهادات تقدير توزع في حفل التميز الوظيفي السنوي للمؤسسة''·
وأكد الهاملي أن المؤسسة وعلى الرغم من حداثة سنها ''استطاعت أن تصنع لنفسها اسماً ومكانه في مجتمعنا المحلي، بناء على مصداقيتها والرؤية الواضحة التي تسير عليها وتبعاً للإستراتيجية التي رسمتها فإنها تؤدي رسالتها كمؤسسة حكومية مستقلة بحرص دائم وتبذل أقصى الجهود لتقديم أفضل الخدمات الاجتماعية والإنسانية وبطريقة فعالة وإيجابية جعل منها مؤسسة تحظى بثقة ودعم المجتمع بشكل عام ومنتسبي المؤسسة بشكل خاص''·
وفي ختام الحفل، سلّم الهاملي وعدد من أعضاء مجلس الإدارة المكرمين، وهم 226 من برنامج ترابط، و152 من المتميزين وظيفياً وأصحاب المشاريع والمبادرات وفرق الجودة والتخطيط الاستراتيجي والمشروع التقني والتجربة الإدارية المختلفة، شهادات التقدير والهدايا التذكارية· وجرى تكريم وسائل الإعلام المختلفة ورعاة الحفل، تبعها فقرة للمسابقات على جوائز قيمة للحضور وسحوبات

اقرأ أيضا

«الخارجية» تدعو المواطنين إلى توخي الحذر عند السفر لتشيلي