الاتحاد

عربي ودولي

وفد حماس يزور موسكو قبل نهاية فبراير

موسكو - وكالات الأنباء: أعلن مسؤول كبير في وزارة الخارجية الروسية في موسكو امس، ان وفدا من حركة المقاومة الاسلامية (حماس) يمكن ان يزور موسكو بحلول نهاية الشهر الجاري وذلك كما نقلت عنه وكالة 'انترفاكس'·
وعبر عدد كبير من المسؤولين والقادة السياسيين الاسرائيليين عن شعورهم بالمرارة من الخطوة الروسية· بينما تستغل المعارضة اليمينية هذه القضية لتتحدث عن فشل الحكومة في مواجهة 'حماس' قبل ستة اسابيع من الانتخابات التشريعية في الدولة العبرية·
وذكرت اذاعة الجيش الاسرائيلي ان وزيرة الخارجية تسيبي ليفني التي تقوم بزيارة الى واشنطن، عبرت عن قلقها من 'تفكك الموقف الدولي الذي كان موحدا في مواجهة حماس'·
وبعدما عبرت عن معارضتها عادت واشنطن فقالت ان الولايات المتحدة تحترم 'القرار السيادي' لموسكو باستقبال 'حماس' في ما بدا تخفيفا للهجتها مقارنة بموقفها امس الاول· وقال المتحدث باسم الخارجية الاميركية شون ماكورماك ان وزيرة الخارجية الاميركية كونداليزا رايس اتصلت بنظيرها الروسي سيرغي لافروف وحصلت منه على 'ضمان' ان تطلب موسكو من 'حماس' احترام المبادئ التي نص عليها اعلان اللجنة الرباعية الدولية للشرق الاوسط·
وذكر مكتب المفاوض الفلسطيني صائب عريقات في بيان اصدره امس، ان عريقات تسلم من ممثل روسيا لدى السلطة رسالة خطية توضح الموقف الروسي ازاء دعوة قادة 'حماس' الى روسيا· وقال البيان ان الممثل الروسي الكسندر بوجدين اوضح لصائب عريقات في مكتبه في اريحا ان روسيا اقترحت اجراء الاتصالات مع ممثلي حماس 'لتفادي حدوث تدهور خطير في عملية السلام الفلسطينية الاسرائيلية'·
واضاف ان هدف الدعوة ايضا 'الحفاظ على العملية السلمية على اساس 'خريطة الطريق' وكذلك تنفيذ رؤية اللجنة الرباعية'·
واضاف البيان نقلا عن الممثل الروسي ان 'الحوار الروسي مع حركة 'حماس' يأتي بموازاة المباحثات التي تجريها الحركة مع الدول العربية وخصوصا مصر'·

اقرأ أيضا

بكين تنتقد العودة إلى ذهنية الحرب الباردة