الاتحاد

عربي ودولي

ناصر صباح الأحمد وزيرا للديوان الأميري الكويتي


الكويت - يوسف علاونة:أصدر أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح مرسوما بتعيين نجله الأكبر الشيخ ناصر صباح الأحمد وزيرا لشؤون الديوان الأميري ليخلف بذلك سلفه الشيخ ناصر المحمد الصباح الذي أصبح رئيسا للوزراء في العهد الكويتي الجديد·
وكان الشيخ ناصر يشغل منذ العام 2000 منصب المستشار الخاص لولي العهد ورئيس الوزراء في الكويت وهو من الوجوه البارزة في الأسرة الحاكمة، وينظر إليه كواحد من صانعي السياسات وشغل نفسه بقضايا تنموية إستراتيجية تتصل باستعادة طريق التجارة القديم (طريق الحرير) وبناء منظومة اقتصادية جديدة تحقق شراكة مع تركيا وبلدان آسيا الوسطى، وله آراء جريئة في شراكة اقتصادية مع عراق مزدهر ومستقر، وإطلاق شبكة واسعة من خطوط السكة الحديدية والمشاريع الإقليمية تشبه تلك التي طرحت أبان المفاوضات المتعددة الشرق أوسطية· وناصر صباح الأحمد في منتصف الخمسينات من العمر وعرف باهتمامه بل بولعه في عالم الآثار والحضارة الإسلامية ما جعله يؤسس منذ نحو عقدين دارا للآثار الإسلامية تديرها زوجته الشيخة حصة الصباح السالم ابنة الأمير الأسبق الراحل الشيخ صباح السالم· واهتم الشيخ ناصر بالإعلام والثقافة ووقف وراء إصدار مجلة أسبوعية مرموقة توقفت منذ مدة يسيرة عن الصدور (الزمن) وكانت عبارة عن مركز دراسات للتحولات السياسية والاقتصادية، ويقال إنها شكلت في مرحلة معينة عنصر إزعاج للحكومة بسبب السقف المرتفع لمطالباتها الإصلاحية·وكان الشيخ ناصر من بين أشهر الموقعين على وثيقة إصلاح وضعها مع عدد من الشيوخ من أبناء الأسرة الحاكمة بعد تحرير الكويت·

اقرأ أيضا

لبنان: الاتفاق على إنجاز الموازنة دون أي ضريبة أو رسم جديد