الإمارات

الاتحاد

«صحة»: عيادات رعاية متقدمة لمرضى القصور الكلوي في أبوظبي

مركز غسيل الكلى في المفرق (تصوير حميد شاهول)

مركز غسيل الكلى في المفرق (تصوير حميد شاهول)

إبراهيم سليم (أبوظبي)

تعتزم «صحة» لرعاية الكلى التوسع في تقديم الرعاية الصحية المتكاملة لمرضى القصور الكلوي، وذلك من خلال عيادات الرعاية المتقدمة لمرضى القصور الكلوي الموجودة في المراكز الثلاثة لها، وهي المركزي الموجود مقابل مدينة الشيخ شخبوط الطبية، وأبوظبي الموجود قرب مركز الطب الوقائي بمدينة خليفة الطبية، ومركز العين الموجود داخل مستشفى توام. وأفادت «صحة» لرعاية الكلي بأنه وحتى الربع الثالث من العام الماضي تم تسجيل 658 زيارة بالمرحلة الأولى للعيادة المتقدمة لرعاية القصور الكلوي.
في هذه العيادات الثلاث، يتم تسجيل ومتابعة المرضى بشكل دوري بالإضافة إلى تحويل بعضهم إلى الفرق متعددة التخصصات المتوفرة لدى «صحة» لرعاية الكلى، وذلك بناء على معدل وظائف الكلى، حيث تحرص «صحة» لرعاية الكلى على تطبيق التوصيات العالمية فيما يخص رعاية القصور الكلوي والفشل الكلوي.
وأوضح د. أيمن المدني المدير التنفيذي لـ«صحة» لرعاية الكلى أن العيادة المتقدمة لرعاية مرضى القصور الكلوي تعتبر من العيادات المتخصصة الأولى في المنطقة، وتتوفر فيها فرق متعددة الاختصاصات: أخصائي استشاري كلى، ممرض/‏ ممرضة الكلى (التثقيف الصحي)، منسقة زراعة الكلى، فريق الغسيل البريتوني، عيادة الأوعية الدموية وأخصائية التغذية.
وأشار أن برنامج الكشف المبكر عن القصور الكلوي يعتبر من أهم البرامج الصحية الوقائية، لا سيما أن مرض القصور الكلوي مرض صامت، تنعدم في مراحله الأولى العلامات أو الأعراض، وتظهر في المراحل المتقدمة منه. وأشار أن بعض المرضى يدخل فيما يسمى مرحلة الإنكار بسبب عدم شعوره بأية علامات وأعراض، وهنا تكمن الخطورة، لافتاً أن كادر العيادة المتقدمة يحرص على استيعاب الحالة النفسية للمريض
وتهيئته لقبول حالته وبدء الخطة العلاجية.
وأوضح أن فريق الكشف المبكر عن مرض القصور الكلوي يقوم بمتابعة فحوصات وظائف الكلى من خلال ملف المرضى الإلكتروني، ثم التواصل مع المرضى (حسب معايير محددة) ثم حجز المواعيد بناء على موافقة المرضى المسبقة.
وتابع: عند حضور المريض، يقوم كادر تسجيل المرضى باستقباله وتسجيله، ثم مرافقته إلى استشاري الكلى، بعد ذلك يتم تقديم المعلومات الطبية اللازم معرفتها من قبل المريض بجو مريح وهادئ، مع إتاحة الفرصة للمريض للاستفسار واتخاذ الخيار المناسب في حال كان القصور الكلوي في المراحل المتقدمة، لافتاً إلى أهمية مشاركة المريض بالخطة العلاجية في استقرار وضعه الصحي وتجنب المضاعفات.
وتتلخص الخيارات البديلة في زراعة الكلى والغسيل البريتوني والتنقية الدموية أو الغسيل الدموي، مؤكداً أن زراعة الكلى تعتبر من أفضل الخيارات البديلة، مشدداً على ضرورة حرص المريض على المتابعة والزيارة الدورية للعيادة للاطمئنان على صحته، تجنباً لحدوث المضاعفات، حيث تعمل الكلى على توازن السوائل والأملاح بالجسم وتساعد على التخلص من السموم وتحفيز كرات الدم الحمراء.

13 وحدة غسيل كلوي
بالإضافة للمراكز الثلاثة لرعاية الكلى التابعة لشركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة»، يوجد 13 وحدة غسيل كلوي داخل المستشفيات التابعة لها، فضلاً عن جناحين لغسيل الكلى متخصصين للأطفال في أبوظبي والعين.

اقرأ أيضا

قرقاش: محمد بن زايد يدرك أهمية تعاضد الأمم والشعوب