الاتحاد

الرياضي

الأهلي يستعد للدوري من الفجيرة؟

إبراهيم العسم:
بدأ فريق الأهلي ثاني الفرق في جدول ترتيب دوري 'اتصالات' لكرة القدم برصيد 30 نقطة معسكره الداخلي الذي يقيمه هذه الأيام في مدينة الفجيرة ويستمر لمدة 5 أيام ينتهي يوم الأربعاء القادم وذلك استعدادا لاستئناف مسابقة الدوري التي وضع الأهلاوية كل ثقلهم فيها بعد الخروج من مسابقتي كأس الاتحاد وكأس رئيس الدولة·
وسيخوض فريق الأهلي 3 مباريات تجريبية خلال الفترة القادمة حيث سيلعب أولى مبارياته يوم الجمعة القادم أمام فريق دبا الحصن ، ثم تتبعها مباراة أخرى أمام بني ياس يوم 23 فبراير الجاري بعدها يغادر إلى الدوحة ليخوض مباراة ودية مع السد القطري يوم 3 مارس القادم بناء على دعوة رسمية من النادي القطري وفي إطار العلاقات القوية ما بين الناديين الكبيرين ·
ويعيش فريق الأهلي هذه الأيام فترة مثالية جدا مع الألماني شايفر مدرب الفريق الذي دائما ما يطرق كل ما هو جديد لتجهيز الفريق فنيا ومعنويا ونفسيا ، فيما تبذل الإدارة الأهلاوية بقيادة قاسم سلطان البنا كل ما في وسعها لتأمين الظروف المناسبة أمام الفريق وجلب كل ما يساعد لاستمرار انتصارات الفريق في الدوري وبالتالي استمرار منافسته القوية للصدارة وآخرها التعاقد مع أبرز مهاجمي الدوري وهو الإيراني فرهاد مجيدي·
من جانبه عبر محمد أحمد 'حمدون الصغير' إداري فريق الأهلي عن سعادته بالأجواء المثالية التي يعيشها الفريق في الفترة الحالية مشيرا الى أن اللاعبين يعيشون حالة معنوية عالية بعد الانتصارات الأخيرة للفريق وتقليص الفارق بين الأهلي وبين الفريق المتصدر·
وأضاف : ان الجهاز الفني رأى أن يستغل فترة التوقف الطويلة للفريق بإقامة معسكر داخلي بأجواء مختلفة ولهذا تمت إقامة المعسكر في الفجيرة حيث سيتدرب الفريق في نادي الخليج·
وأضاف : أن تعاقد النادي مع فرهاد يعتبر قرارا موفقا باعتبار أن اللاعب لديه مقومات للنجاح ويمتلك الخبرة والمعرفة بدوري الإمارات ومسألة تأقلمه ستكون سريعة، مشيرا إلى أن مجيدي سيلتحق بالفريق يوم الثلاثاء القادم بعد أن قرر المدرب منحه راحة لمدة 3 أيام·
وحول جاهزية بارودي من الإصابة التي لحقت به مؤخرا أوضح حمدون أن اللاعب ولله الحمد في حالة صحية وفنية عالية وأن الأيام السابقة ساهمت في التقاط الأنفاس وعلاج المصابين وأصبح الفريق ولله الحمد مكتمل الصفوف مشيرا إلى أن تواجد مجيدي في الهجوم أكمل النقص الذي كان يعاني منه الفريق·

اقرأ أيضا

"شبح 2013" يطارد "الزعيم" !