آمنة الكتبي (دبي) قال المهندس جمعة الفقاعي، مدير إدارة الممتلكات في بلدية دبي، إنه سيتم تركيب 1800 كاميرا مراقبة في مشروع سفاري دبي، بالإضافة إلى 66 كاميرا في مشروع وبرواز دبي، و48 كاميرا في مقصب القوز الجديد، بالإضافة إلى مبنى القرهود ومخازن مواد البناء بورسان3، ليصل إجمالي كاميرات المراقبة التي تقوم البلدية بتركيبها حتى نهاية ديسمبر المقبل 4200 كاميرا مراقبة. وصرح الفقاعي لـ«الاتحاد» بأن هناك 12 موقعاً جديداً بإجمالي 240 كاميرا و13 جهاز تسجيل، يجري العمل فيها الآن لتركيب الكاميرات، تشمل محطات معالجة مياه الصرف الصحي جافزا 8000 وجافزا 1000 بجبل علي ومحطة سجن العوير ومحطة حتا بمنطقة حتا ومحطة 1US و2US بنخلة جميرا ومحطة الروية بورسان، بالإضافة إلى مركز ومتحف الصقور ومكاتب إدارة الحدائق العامة والزراعة ومشتل ورسان وحديقة منطقة مردف، وسينتهي العمل بها في أكتوبر المقبل. وبين أنه بعد تسلم المواقع الجديدة في ديسمبر المقبل، سيكون إجمالي مواقع البلدية المغطاة بالكاميرات حوالى 70 موقعاً تضم 4200 كاميرا. وتابع قائلاً «وفقاً للخطط المعتمدة، فإن عمليات تغطية مواقع البلدية بكاميرات المراقبة، تتصاعد حسب الخطط السنوية المعتمدة، وتغطي كاميرات المراقبة حتى الآن 52 موقعاً بإجمالي 1983 كاميرا مراقبة، و132 من أجهزة تسجيل الكاميرات». وقال الفقاعي: «أولت بلدية دبي اهتماماً كبيراً في حماية وتأمين ممتلكات الدائرة، لإيمانها بأن الأمن مطلب أساسي وجوهري، وهو أحد أعمدة الحياة التي لا يمكن أن تستقيم من دونه كواحدة من الركائز الأساسية لمواكبة التطور من خلال خلق بيئة أمنية وتأمينية مناسبة تفي بالمتطلبات وتحقق الغايات». وأضاف أن قسم الأمن والخدمات الإدارية، سعى لوضع الخطط اللازمة والمعايير الأساسية التي تساعد على تنفيذ البرامج التطويرية والعملية الخاصة بأمن وسلامة الموظفين والممتلكات والمنشآت، والعمل على تطويرها وترقيتها، ومواكبة التطورات كافة في هذا المجال. وقال مدير إدارة الممتلكات: «إن أجهزة الكاميرات والتسجيلات التي تستخدمها البلدية، ساهمت كثيراً في السيطرة على المراكز كافة، وسمحت لإدارة البلدية بمعرفة أماكن الخلل، وبالتالي مكنت إدارة البلدية من تلافي آية أخطاء قد تقع نتيجة الممارسة اليومية، وساهمت في تحسين الخدمات التي تقدمها البلدية». وأوضح أن البلدية لديها غرفة عمليات متقدمة للغاية، حيث إن هناك سيطرة كاملة للغرفة على كل مراكز البلدية والعيادات والأسواق والتجمعات والمشاريع الجديدة، كمشروع البرواز ومشروع سفاري دبي ومقصب القوز.