الاتحاد

كرة قدم

عقوبة بوكا جونيورز تشعل الغضب في أميركا الجنوبية

اتحاد أميركا الجنوبية يستعد لإقامة كوبا أميركا في المئوية (أرشيفية)

اتحاد أميركا الجنوبية يستعد لإقامة كوبا أميركا في المئوية (أرشيفية)

أسونسيون (رويترز، د ب أ)

استقال عضو بلجنة الانضباط باتحاد أميركا الجنوبية لكرة القدم «الكونميبول» وقال إن سمعة الاتحاد تلطخت بعد تقليص حرمان بوكا جونيورز من مشجعيه من 8 مباريات إلى مباراتين. وقرر أدريان ليزا من أوروجواي وهو نائب رئيس الكونميبول الاستقالة من منصبه وقال: «قرار تقليص العقوبة جاء بدوافع سياسية».
وعوقب بوكا باللعب بدون جمهور لثماني مباريات بعد واقعة في مايو عندما ألقى مشجعوه غاز الخردل على لاعبي الغريم التقليدي ريفر بليت في كأس ليبرتادوريس. ولم يستكمل اللقاء وتأهل ريفر. وهذا التطور أحدث ضربة لاتحاد أميركا الجنوبية الذي سقط الكثير من مسؤوليه السابقين في فضيحة فساد بالاتحاد الدولي (الفيفا). وكان الفيفا قال من قبل إنه أوقف تمويل اتحادات كرة القدم التي وردت في قضايا فساد بالأميركتين.
وأبلغ ليزا محطة «تي.سي سبورتس» الإذاعية بالأرجنتين أنه استقال بعد قرار تقليص عقوبة بوكا.
وقال ليزا: «هذا قرار سياسي من اللجنة التنفيذية.. هذا ينتهك لوائح الكونميبول. هذا القرار غير شرعي».
وفي البداية عوقب بوكا بغرامة 200 ألف دولار وبخوض مبارياته الأربع القارية التالية بملعبه أمام مدرجات خالية، إضافة لأربع مباريات خارج أرضه بدون جماهيره. والعقوبة الجديدة ستطبق بواقع مباراة على أرضه وأخرى خارجها. وأعلن الكونميبول، الذي قال إن قراره بسبب احتفاله بمئويته، العفو عن سلسلة من العقوبات وقعت على الأندية العام الماضي.
وقال الكونميبول في بيان: «الإجراءات تم اتخاذها.. بمناسبة مئوية اتحاد أمريكا الجنوبية».
كما ألغيت عقوبة حرمان النادي الأرجنتيني الآخر روساريو سنترال من مشجعيه لمباراة واحدة بسبب الشغب في لقاء بكأس أميركا الجنوبية.
وانتخب أليخاندرو دومينجيز من باراجواي رئيساً للاتحاد مع مجلس إدارة جديد للكونميبول الذي يقع مقره في باراجواي، بعد توجيه اتهامات إلى العديد من المسؤولين الكبار في تحقيق تقوده الولايات المتحدة في فساد بالفيفا. من ناحية أخرى، كشف بعض المتحدثين باسم الاتحاد أنهم بصدد بحث اللجوء إلى بعض الإجراءات لاستعادة الدعم المالي الذي كان يقدمه الاتحاد الدولي للعبة «فيفا» لكونميبول بشكل كامل، بعد قرار الأول بتجميد جزء من هذا الدعم في وقت سابق.

اقرأ أيضا