صحيفة الاتحاد

عربي ودولي

ميلانيا تلتقي أطفال المهاجرين مجدداً على حدود المكسيك

عادت السيدة الأميركية الأولى ميلانيا ترامب، اليوم الخميس، إلى المنطقة الحدودية مع المكسيك في ثاني زيارة لها خلال أسبوع للقاء أطفال المهاجرين غير الشرعيين.

وزارت ميلانيا في توسون بولاية آريزونا منشأة للجمارك ودوريات الحدود وأجرت نقاشا مع مسؤولي الدوريات الحدودية والهجرة والجمارك والأجهزة المحلية لتطبيق القانون للاطلاع على الوضع على الأرض.

وكان الرئيس دونالد ترامب قرر إنهاء سياسة فصل الأطفال عن عائلاتهم من المهاجرين غير الشرعيين، لكن نحو ألفي طفل لا يزالون مفصولين عن عائلاتهم، بحسب أرقام رسمية نشرت الأسبوع الماضي.

وفشل الكونغرس، أمس الأربعاء، في الموافقة على مشروع قانون "تسوية" طرحه الجمهوريون لإصلاح قانون الهجرة الأميركي بهدف حل أزمة فصل الأطفال عن أسرهم إذا دخلت الحدود الأميركية.

وفي منشأة ممولة من الحكومة الفدرالية في ماكالين بولاية تكساس، سألت السيدة الأولى الأسبوع الفائت كيف يمكنها "مساعدة الأطفال للعودة إلى عائلاتهم بالسرعة الممكنة".