الاتحاد

أخيرة

دراسة لزيادة فاعليه العلاج الإشعاعي

يعتقد باحثون أميركيون أنهم يفهمون الآن لماذا تعود بعض أنواع السرطان للظهور بعد العلاج الإشعاعي· ويقولون ''إن نوعاً متخصصاً من الخلية يعرف باسم خلية السرطان الجذعية تتمتع بآلية حماية تمنع العلاج الإشعاعي من تدمير الحمض النووي (دي·ان·ايه) والبروتينات داخل الخلية''·
وذكر الباحثون أمس الأول في دورية ''نيتشر'' أنه عن طريق كبح هذه الآلية ربما يمكنهم زيادة فاعلية علاجات السرطان· وقال باحث من كلية الطب بجامعة (ستانفورد) الدكتور روبرت تشو ''هدفنا النهائي هو التوصل إلى علاج يقضي على خلايا السرطان الجذعية''·
وتركز الكثير من فرق الأبحاث على خلايا السرطان الجذعية التي يبدو أن لها القدرة على تجديد الخلايا السرطانية· والتوصل إلى أساليب لتدمير هذه الخلايا يمكن أن يجعل علاج السرطان أسهل بكثير· وقال تشو عن قدرة خلايا السرطان الجذعية على التجدد ''أنها مثل مكافحة الأعشاب· يمكنك أن تجتزها من حقل كبير لكنها ستعود للنمو ما لم تقتلعها من جذورها''· ويبدو أن خلايا السرطان الجذعية تقاوم العلاجات التقليدية مثل الإشعاع ويرغب تشو وزملاؤه في معرفة السبب·
وفي سلسلة من التجارب على خلايا فئران وبشر وجد فريق البحث أن الخلايا الجذعية لسرطان الثدي تتمتع بمستويات أعلى بكثير من بروتينات الحماية المعروفة باسم مضادات الأكسدة مقارنة بأنواع السرطان الأخرى·
وبمقدور مضادات الأكسدة حماية الحمض النووي والبروتينات من تأثيرات المواد الضارة المعروفة باسم أنواع الأكسجين التفاعلية

اقرأ أيضا