الاتحاد

عربي ودولي

ألمانيا تبدي تحفظها حيال عودة روسيا إلى مجموعة الدول الصناعية الكبرى

ألمانيا تبدي تحفظها حيال عودة روسيا إلى مجموعة الدول الصناعية الكبرى

ألمانيا تبدي تحفظها حيال عودة روسيا إلى مجموعة الدول الصناعية الكبرى

أعربت الحكومة الألمانية، عن تحفظها البالغ حيال مقترح الرئيس الأميركي دونالد ترامب الداعي إلى عودة روسيا إلى مجموعة الدول الصناعية الكبرى.

وقال شتيفن زايبرت، المتحدث باسم الحكومة الألمانية، اليوم الأربعاء، إن مجموعة السبع الصناعية الكبرى قررت بصورة مشتركة في 2014، إخراج روسيا من المجموعة بسبب ضمها المخالف للقانون الدولي لشبه جزيرة القرم الأوكرانية ودعمها للانفصاليين في شرق أوكرانيا، مشيراً إلى أن هذا الموقف لا يزال قائماً.

وأوضح زايبرت أنه في حال ظهرت بوادر على تغيير هذا الموقف لموسكو، فإن من الممكن الحديث عندئذ عن عودة روسيا إلى المجموعة.

ولفت المتحدث باسم الحكومة الألمانية إلى أنه في حال رغب ترامب في طرح هذا الموضوع على أجندة قمة مجموعة السبع التي ستنعقد في بياريتز الفرنسية يوم السبت المقبل، فسيتم الحديث عن هذا الموضوع بالشكل المناسب.

وكان ترامب أعلن أمس الثلاثاء مجدداً، تأييده لعودة روسيا إلى مجموعة الدول الصناعية الكبرى، وقال خلال لقاء له مع نظيره الروماني كلاوس لوهانيس في البيت الأبيض، إنه يرى أنه سيكون من الأنسب أن تصبح روسيا جزءاً من المجموعة، مشيراً إلى أنه سيؤيد هذا الاقتراح حال تقديمه.

وكانت روسيا قد ضمت شبه جزيرة القرم الأوكرانية في 2014 إلى الاتحاد الفيدرالي الروسي، وقوبلت هذه الخطوة برفض من دول المجموعة.

ورفضت هذه الدول دعوة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لعقد قمة لمجموعة الثمانية في منتجع سوتشي الروسي، وفي أعقاب ذلك خرجت روسيا من المجموعة لتعود منذ ذلك التاريخ إلى سبعة أعضاء فقط هي أميركا وألمانيا وفرنسا وإيطاليا وبريطانيا وكندا واليابان.

اقرأ أيضا

مقتل 20 عنصراً من "طالبان" في غارة جوية بأفغانستان