حاتم فاروق (أبوظبي) تماسكت مؤشرات الأسواق المالية المحلية أمام عمليات جني أرباح طالت عدداً من الأسهم القيادية بنهاية جلسة تعاملات أمس، فيما استمرت عمليات تجميع على أسهم منتقاة ومضاربات سريعة على أسهم أخرى. وسجلت تداولات الأسواق المالية المحلية مع نهاية جلسة أمس ما قيمته 377 مليون درهم، بعدما قام المستثمرون بالتعامل على أكثر من 271 مليون سهم، من خلال تنفيذ نحو 3970 صفقة. وأنهى مؤشر سوق أبوظبي للأوراق المالية تعاملات أمس على ارتفاع طفيف بلغت نسبته 0.05%، ليغلق عند مستوي 4494 نقطة، بعدما تعامل المستثمرون على 98 مليون سهم، بقيمة تجاوزت الـ 158 مليون درهم، من خلال إبرام 1071 صفقة، حيث تم التعامل على 32 ورقة مالية مدرجة، ارتفعت منها 9 أسهم، وتراجعت أسعار 10 أسهم، فيما ظلت أسعار 13 سهماً عند الإغلاق السابق. واغلق مؤشر سوق دبي المالي منخفضاً بنسبة 0.56% عند مستوى 3595 نقطة، بعدما تعامل المستثمرون على أكثر من 173 مليون سهم، بقيمة بلغت 218 مليون درهم، من خلال تنفيذ 2900 صفقة، حيث تم التداول على 36 ورقة مالية مدرجة، ارتفع منها 13 سهماً، وتراجعت أسعار 18 سهماً، فيما ظلت أسعار 5 أسهم عند إغلاقها السابق. وقال إياد البريقي مدير عام شركة «الأنصاري» للخدمات المالية، إن جلسة أمس جاءت استمراراً لجلسات شهدت تراجع مستوى السيولة مع اتجاه العديد من المستثمرين للبيع أملاً في جني الأرباح، مؤكداً أن غياب المحفزات وتراجع مستوى تداولات المؤسسات والمحافظ أصبحا سمة التعاملات اليومية في الأسواق المالية المحلية. وأضاف البريقي أن سيولة المضاربات مازالت تسيطر على تعاملات المستثمرين في الأسواق المالية المحلية نتيجة غياب المحفزات والأخبار الإيجابية عن الشركات المدرجة، فيما يسيطر عدد من الأسهم على النسبة الأكبر من التعاملات، خصوصاً تلك الشركات التي شهدت أسهمها تراجعاً واضحاً خلال الجلسات الماضية، متوقعاً دخول سيولة جديدة خلال الجلسات المقبلة مع زيادة وتيرة تعاملات المؤسسات والمحافظ المالية الأجنبية. وأوضح أن السوق تشهد عمليات تجميع على أسهم انتقائية، متوقعاً أن تتواصل هذه العمليات في السوق. وفي سوق أبوظبي للأوراق المالية، تصدر سهم «دانة غاز» قائمة الأسهم النشطة بالكمية مع نهاية جلسة تعاملات أمس، محققاً تداولات بأكثر من 50 مليون سهم، أي ما يقرب من نصف تعاملات السوق، بقيمة تداولات بلغت قيمتها 32 مليون درهم، ليغلق السهم مرتفعاً 5 فلوس عند مستوى 0.67 درهم، فيما جاء سهم «أبوظبي الأول» في مقدمة الأسهم النشطة بالقيمة، محققاً أكثر من 57 مليون درهم، ليغلق السهم مرتفعاً 5 فلوس عند مستوى 10.65 درهم. وفي سوق دبي المالي، جاء سهم «الاتحاد العقارية» للجلسة الثانية على التوالي في مقدمة الأسهم النشطة بالكمية، مسجلاً أكثر من 24 مليون سهم، بقيمة بلغت 21 مليون درهم، ليغلق السهم عند مستوى 0.880 درهم، منخفضاً بنسبة 2% عن الإغلاق السابق، فيما تصدر سهم «جي إف إتش» قائمة الأسهم النشطة بالقيمة، مسجلاً 40 مليون درهم، بعدما تعامل مستثمرو السهم على أكثر من 21 مليون سهم، لينهي الجلسة متراجعاً بنسبة 0.53% عند مستوى 1.88 درهم.