الاتحاد

الإمارات

بدء حملة الترويج لمعرض الصيد والفروسية


أمجـد الحيـاري:
في إطار الحملة الترويجية الضخمة للمعرض الدولي للصيد والفروسية ( أبو ظبي 2006 ) الذي يقام تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء رئيس نادي صقاري الإمارات ، بدأت اللجنة المنظمة للمعرض سلسلة من المشاركات في العديد من المعارض العالمية المختصة للتعريف بأهمية الحدث الذي تستضيفه إمارة أبوظبي خلال الفترة 11 15 - سبتمبر القادم بتنظيم من نادي صقاري الإمارات ، حيث أنهت اللجنة مؤخراً مشاركة ناجحة في معرض إسبو الألماني الذي أقيم بمدينة ميونيخ ، وذلك بهدف جذب المزيد من العارضين والزوار من مختلف أنحاء العالم للمعرض الدولي الشهير الذي ينظمه نادي صقاري الإمارات سنويا ·
وأكد سعادة محمد خلف المزروعي رئيس اللجنة المنظمة وعضو مجلس إدارة نادي صقاري الإمارات أن زوار 'إسبو شتاء '2006 أبرز معرض دولي في ميونخ الألمانية قد أبدوا معرفتهم الجيدة بالمعرض الدولي للصيد والفروسية 'أبوظبي ،'2006 مما يؤكد الشهرة العالمية الواسعة التي نالها معرض أبوظبي، والنجاح الكبير الذي حققه سياحياً وإعلاميا وثقافيا واقتصاديا وقد عبّر العديد من الزوار والعارضين ممن التقت بهم اللجنة المنظمة لـ'أبوظبي'2006 عن رغبتهم بزيارة أبوظبي في معرضها المتخصص بعالم الصيد والفروسية والتراث في دورته المقبلة سبتمبر 2006 ·
وكان سعادة رئيس اللجنة المنظمة قد شهد خلال الفترة من 29 يناير ولغاية 1 فبراير الحالي، معرض إسبو 2006 الذي شارك فيه عدد ضخم من العارضين وصل إلى 1806 عارضين من 49 دولة، جاء 81% منهم من خارج ألمانيا، حيث عرضوا لأحدث منتجاتهم وابتكاراتهم على مساحة 160000 متر مربع· وأوضح المزروعي أن عدداً كبيراً من الشركات الألمانية المختصة قد أبدت رغبتها بالمشاركة في معرض أبوظبي باعتباره نافذة هامة للشركات العالمية الكبرى على سوق الصيد والفروسية في منطقة الخليج العربي والشرق الأوسط ، مُشيراً إلى أن المُشاركة الألمانية في معرض العاصمة الإماراتية هي الأكبر خلال الدورات السابقة ، وكانت تمثل نسبة كبيرة من حيث العدد والمساحة المؤجرة مقارنة مع 35 دولة شاركت في الدورة السابقة (أبوظبي 2005)· علماً بأن الشركات العارضة قد تمتعت في الدورة الماضية بعائدات اقتصادية مشجعة حيث بلغ المعدل الوسطي لعدد الصفقات التي أبرمها العارضون ( 12 ) صفقة لكل عارض ، فيما بلغ المعدل الوسطي لعدد العلاقات التجارية الجديدة التي نشأت ( 13 ) علاقة تجارية لكل منهم ·
وأكد المزروعي أنه رغم العدد الكبير من الزوار الذي زار معرض إسبو(60 ألفاً)، والذي اعتبر 'قياسياً'، فإن المعرض الدولي للصيد والفروسية (أبوظبي 2005) ما زال يفوقه حيث زاره أكثر من 65 ألف زائر، مما يجعل (أبوظبي2006) يتبوأ مكانة متقدمة في طليعة معارض الصيد على مستوى العالم من حيث عدد الزوار، ويفوق المعارض الدولية الرائدة الأخرى، كمعرض إكسا في بريشيا بإيطاليا، ومعرض آيوا في نورمبرغ بألمانيا، ومعرض شوت شو في الولايات المتحدة الأميركية· ويشير لذلك أيضاً وفرة العائد الاقتصادي للمعرض، فقد بلغ إجمالي المبيعات المباشرة لـ (أبوظبي2005) ما يزيد عن 60 مليون درهم، في حين عُقدت صفقات وعقود بما يُقارب الـ 800 مليون درهم عام ،2005 كما ويلعب المعرض الدولي للصيد والفروسية دوراً رئيساً في تمتين وتطوير قطاع السياحة في أبوظبي، فمع توافد أكثر من 17,500 زائر وعارض من خارج الدولة من مختلف قارات العالم وإقامتهم في فنادق الإمارة، يصبح المعرض عامل جذب سياحي هام، ويوفر فرصة كبيرة للترويج للخدمات والتسهيلات السياحية بين الزوار المحتملين من أجل إفادة صناعة السياحة وزيادة رحلات الزوار إلى العاصمة الإماراتية· يذكر أن معرض ميونيخ معرض سنوي يحضره حشد من التجار والمهتمين، ويعتبر الأبرز من نوعه في أوروبا، ويعرض معدات الصيد وتقنياته، وتضمنت معروضات (إسبو2006) أرقى وأحدث التشكيلات من الألبسة والأحذية والتجهيزات الرياضية المتنوعة والخاصة بكافة أنواع الرياضات ونشاطات الهواء الطلق، والتي حملت علامات أهم الماركات العالمية في هذا المجال· وأتاح توفر الخدمات والتشكيلات الواسعة للزوار فرصاً أكثر للاختيار من المنتجات المعروضة·

اقرأ أيضا

الرئيس الروسي: سعيد بلقاء هزاع المنصوري وسلطان النيادي