الاتحاد

عربي ودولي

قتيلان و16 جريحاً باشتباكات في ليبيا

اندلعت اشتباكات بين ميليشيات ليبية متناحرة مما أسفر عن سقوط قتيلين وإصابة 16 في أحدث سلسلة من الحوادث المتعلقة بجماعات مسلحة ترفض تسليم أسلحتها. وبدأت الاشتباكات في وقت متأخر من مساء أمس الاول واستمرت امس. وقال إبراهيم كريم الطبيب في المستشفى الرئيسي في غريان الواقعة على بعد 80 كيلومترا جنوبي طرابلس “استقبلنا ثماني حالات بينها قتيل أصيب بالرصاص في الرأس والصدر وحالة خطيرة مصابة في الرأس وستة آخرين أصيبوا بجروح طفيفة”.
وقال محمد حسن الطبيب بنفس المستشفى ان شخصا آخر لقي حتفه وإن تسعة مصابين نقلوا للمستشفى امس وان اثنين في حالة حرجة جدا. وذكر مراسل من “رويترز” في المستشفى أنه رأى سيارات اسعاف وشاحنات خفيفة تتوافد على المستشفى تحمل مصابين من بينهم شاب فاقد الوعي يرتدي ملابس مدنية. وتابع أن بإمكانه سماع دوي اطلاق نيران من مكان قريب.
وتحاول الحكومة المؤقتة في ليبيا جاهدة كبح الميليشيات المتفرقة التي لعبت دورا هاما في الاطاحة بالزعيم الليبي الراحل معمر القذافي، ولكنها ترفض نزع سلاحها الآن معربة عن تشككها ازاء حكام البلاد الجدد. ويقول افراد من ميليشيا غريان انهم يقاتلون خصومهم في الاصابعة على بعد عشرة اميال ويتهمونهم بأنهم من الموالين للقذافي.
وقال متحدث باسم مجلس مدينة غريان لـ”رويترز” ان الاشتباكات بدأت حين اوقف مقاتلون من الاصابعة مدنيين وجردوا واحدا من ملابسه وطعنوا الآخر في قدمه. وذكر “بدأ الثوار في غريان يجمعون اسلحتهم وبدأ مقاتلو الاصابعة اطلاق قذائف المدفعية على غريان”. مضيفا انه سبق وقوع اشتباكات بين الميليشيات من الجانبين في سبتمبر.

اقرأ أيضا

خطف سبعة بحارة في هجوم على سفينة قبالة غينيا الاستوائية