الاتحاد

الإمارات

المؤتمر الدولي لنخيل التمر يعقد 19 فبراير


العين - فاطمة المطوع :
تحت رعاية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة 'حفظه الله' يعقد المؤتمر الدولي الثالث لنخيل التمر بفندق قصر الإمارات بأبوظبي في الفترة من التاسع عشر وحتى الحادي والعشرين من شهر فبراير الجاري·
وتقوم جامعة الإمارات العربية المتحدة بتنظيم المؤتمر الذي يشارك فيه عدد كبير من الخبراء والمختصين يمثلون أكثر من 40 دولة كما يسهم في فعالياته وزارات الزراعة ودوائرها في دول الخليج·
وبهذه المناسبة أشاد معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي الرئيس الأعلى لجامعة الإمارات العربية المتحدة بالرعاية الكريمة التي يوليها صاحب السمو الوالد رئيس الدولة لهذا المؤتمر وهي الرعاية التي تعبر أصدق تعبير عن تشجيع سموه الكبير للعلم والعلماء وتقديره لدور البحث العلمي في مسيرة التنمية بالدولة وكذا عن اهتمام سموه بنخيل التمر الذي يمثل قيما اقتصادية واجتماعية وتراثية هامة لها موقعها الفريد في مسيرة التطور بالدولة·
وقال معاليه إن لصاحب السمو رئيس الدولة أيادي بيضاء على العلم والبحث العلمي والتنمية بشكل عام حيث إن سموه من البناة الأوئل والمؤسسين الرواد لكافة مؤسسات الدولة ومنها على وجه خاص جامعة الإمارات العربية المتحدة وهي التي شارك بفاعلية مع مؤسس الدولة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان 'طيب الله ثراه' في رعايتها وتطويرها حتى أصبحت هذه الجامعة على ما هي عليه الآن جامعة عربية مرموقة محليا وإقليميا وعالميا ترعى الفكر والثقافة والعلوم وتؤهل أبناء الوطن وبناته من خلال الإعداد الجيد والمتميز للانخراط بعد التخرج في مختلف مجالات العمل الوطني والإسهام الفاعل في تعزيز مسيرة التنمية الشاملة في مختلف جوانبها وكافة فروعها على النهج المثمر والرشيد الذي اختطه وأرسى دعائمه الراحل الكريم· ومضى معالي الشيخ نهيان قائلا: إن جامعة الإمارات العربية المتحدة وبرعاية كريمة من صاحب السمو الوالد الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة 'حفظه الله' تحرص تماما ودائما على التفاعل مع المجتمع وتناول قضاياه المختلفة بالبحث والدراسة العلمية والمنهجية السليمة وصولا لاقتراح البدائل وطرح الخيارات الأمثل ونحو حلول جذرية ومتطورة لكافة القضايا والمشكلات· واضاف إن هذا المؤتمر الدولي الثالث لنخيل التمر الذي تنظمه جامعة الإمارات العربية المتحدة بالتعاون مع وزارة الزراعة والثروة السمكية ودائرة البلديات والزراعة قطاع الزراعة وشركة الفوعة لتطوير وتنمية قطاع النخيل وكذلك بمشاركة إقليمية وعالمية واسعة يعد نموذجا ممتازا لذلك النهج الحميد الذي تتبناه جامعة الإمارات في تنظيم المؤتمرات العلمية على وجه الخصوص فهو أولا يتناول موضوعا يهم الجميع ليس في الإمارات العربية المتحدة وحدها ولكن في منطقة الخليج بأسرها وفي العالم العربي بل في العالم أجمع فقد برز حديثا اهتمام كبير بزراعة وصناعة وتجارة نخيل التمر والتمور وامتد إلى ما يمكن تسميته بالعالم الجديد لنخيل التمر ويقصد بذلك 'الأمريكتان وأوروبا 'ومناطق أخرى في أفريقيا وآسيا على السواء·
وقال إن انعقاد أي مؤتمر عالمي بشكل دوري على هذا النحو إنما هو علامة أكيدة وبارزة على مدى الأهمية التي يحظى بها موضوعه كما أنه دليل واضح على الإيقاع المتناسق والمتسارع في الوقت نفسه للبحث العلمي والتقدم التقني في مجاله إلى جانب أنه يعكس بوضوح حرص مختلف المؤسسات والجهات المحلية والإقليمية والدولية على المشاركة في تنظيمه ورعايته بل وإنجاحه·
وأضاف معاليه إن مؤتمر هذا العام يعد نموذجيا بكافة المقاييس لما يطرحه من بحوث ودراسات في مختلف جوانب زراعة وصناعة وتجارة النخيل والتمور ومن ثم فإنه يتسم بالشمول وعمق النظرة حيث ينطوي على طرح تجارب وخبرات جديدة ومتطورة من كافة أنحاء العالم إذ يبلغ عدد البحوث التي سيتم عرضها ثلاثمائة بحث منها حوالي مائة تعرض بأسلوب الملصقات وهو ما يعد إضافة جديدة· كذلك فإن المؤتمر الدولي الثالث لنخيل التمر نموذج يحتذى من حيث دقة التنظيم والإعداد حيث استمر التحضير له لأكثر من عام كما أنه من حيث الحجم من أكبر المؤتمرات التي عقدتها جامعة الإمارات العربية المتحدة حتى الآن·
واختتم معالي الشيخ نهيان تصريحه قائلا 'إننا نأمل أن يحقق هذا المؤتمر كافة الأهداف التي ينعقد من أجلها وأن يكون عند حسن ظن صاحب السمو رئيس الدولة' حفظه الله' بما يعود بالنفع على الجميع وأن يضيف الكثير والوفير إلى رصيدنا الكبير من المعارف والتقنيات في مجال النخيل والتمـــــور على طـــــــريق نهضتنا الشــــــاملة والتي تســـــــتهدف دائما الارتقاء بالوطن ورفاهية المواطن·

اقرأ أيضا

مجلس الوزراء برئاسة محمد بن راشد يعتمد إجازة عيد الفطر لمدة أسبوع