الاقتصادي

الاتحاد

ملتقى أبوظبي الاقتصادي الأحد

يلتقي أكثر من 1000 من قيادات الصناعة المالية وقطاع الأعمال والمشاريع في 30 بلداً في ملتقى أبوظبي الاقتصادي ''الدورة الثانية'' لمناقشة العديد من المواضيع الاقتصادية المهمة منها استراتيجية أبوظبي الاقتصادية، أجندة القطاع الحكومي·
وسيبحث الملتقى الذي يعقد تحت رعاية الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة مستقبل الصناعات الأساسية وتطوير البنى التحتية والمناطق الاقتصادية المتخصصة، كما سيناقش الملتقى موضوع السياحة والتطوير العقاري والصناعة المصرفية المالية، كذلك التكامل والتنافس بين أبوظبي والإمارات والخليج·
وقالت غرفة تجارة وصناعة ابوظبي في بيان أصدرته أمس سيجمع الملتقى عددا كبيرا من المسؤولين الحكوميين وقادة الشركات والأعمال والاستثمار في أبوظبي والإمارات الأخرى وسائر دول الخليج والبلدان العربية الأخرى، إضافة إلى الخبراء المسؤولين والمهتمين من مختلف أنحاء العالم ومن المؤسسات الدولية والإقليمية·
وأشارت الغرفة إلى أن الهدف من ملتقى أبوظبي الاقتصادي في دورته الثانية هو التعرف عن كثب على أحد أسرع الاقتصادات الخليجية نمواً، والتفاعل مع المسؤولين عن السياسة الاقتصادية والخبراء وشخصيات الأعمال والاستثمار القيادية، وتبادل الآراء حول الأوضاع والآفاق الاقتصادية والفرص الاستثمارية في أبوظبي ودولة الإمارات ودول الخليج عامة·
كما يهدف الملتقى إلى إنشاء وتطوير علاقات استثمارية واقتصادية جديدة، كما يعتبر فرصة للحصول على آخر المعلومات حول المشاريع وفرص المقاولات في أبوظبي·
ويشارك في تنظيم الملتقى كل من غرفة تجارة وصناعة أبوظبي ودائرة التخطيط والاقتصاد ومجموعة الاقتصاد والأعمال·

اقرأ أيضا

بتوجيهات محمد بن زايد.. «صندوق خليفة» يمول مشاريع صغيرة في موزمبيق