الاتحاد

الرياضي

السنغال ونيجيريا تلقيان باللوم على قرارات الحكام


وسط حزن عميق وخيبة أمل كبيرة بسبب الخروج من الدور قبل النهائي للبطولة اتهم منتخبا السنغال ونيجيريا الحكام بأن قراراتهم الخاطئة هي السبب وراء هزيمتهما وضياع حلمهما في التأهل للدور النهائي والفوز باللقب·
وخرج المنتخب السنغالي من الدور قبل النهائي اثر هزيمته أمام نظيره المصري 2/1 باستاد القاهرة كما خسر المنتخب النيجيري أمام نظيره الايفواري بهدف على استاد حرس الحدود بالاسكندرية ·
واعترف أوستين إجوافون المدير الفني للمنتخب النيجيري بأن فريقه لعب بمستوى أقل من المتوسط في مباراته أمام كوت ديفوار بالدور قبل النهائي· وقال 'أداؤنا في المباراة كان الاسوأ منذ بداية البطولة وتوفرت لدينا فرص أكبر للفوز'· وأكد إجوافون لاعب المنتخب النيجيري سابقا أنه لا يزال يشعر بأن الحكم الجنوب أفريقي جيروم دامون الذي أدار مباراة فريقه أمام كوت ديفوار كان يجب ألا يحتسب هدف الفوز 1-صفر لكوت ديفوار والذي أحرزه نجم فريق تشيلسي الانجليزي اللاعب ديديه دروجبا في الدقيقة 47 وقال إجوافون 'كان واضحا للغاية أن الهدف جاء من تسلل لان دروجبا كان متسللا بسبعة أمتار على الاقل عندما تلقى الكرة التي أحرز منها الهدف ورغم ذلك احتسبه الحكم'·
ونفس ردود الفعل تكررت من الجانب السنغالي بعد هزيمته أمام المنتخب المصري 2/1 حيث اتهم المنتخب السنغالي الحكم الكاميروني إيفيه ديفين الذي أدار اللقاء بتعمد مساعدة المنتخب المصري· وجاء هذا الاتهام بسبب إشارة الحكم باستمرار اللعب وعدم احتساب ضربة جزاء للمنتخب السنغالي عندما عرقل المدافع المصري إبراهيم سعيد اللاعب السنغالي ديومانسي كامارا داخل منطقة جزاء منتخب مصر في الدقائق الاخيرة من المباراة لتضيع على المنتخب السنغالي فرصة ثمينة للتعادل· وكان أحمد حسن قد افتتح التسجيل في المباراة بهدف أحرزه للمنتخب المصري في الدقيقة 37 من ضربة جزاء احتسبها الحكم عندما أطاح المدافع السنغالي فريدريك ميندي الكرة بيده داخل منطقة الجزاء· وتقدم أحمد حسن لتسديد الركلة فلعبها في الشباك على يمين حارس المرمى السنغالي توني سيلفا ولكن الحكم طلب إعادة الركلة ليسددها أحمد حسن أيضا في الشباك·
وبعد بداية الشوط الثاني بست دقائق تعادل المنتخب السنغالي بهدف أحرزه مامادو نيانج من ضربة رأس ثم جاء عمرو زكي وأحرز هدف الفوز 2/1 للمنتخب المصري من أول لمسة له في المباراة بعد مشاركته بدلا من أحمد حسام 'ميدو' في الدقيقة 80 وعندما دفع حسن شحاتة المدير الفني للمنتخب المصري بالمهاجم عمرو زكي بدلا من ميدو مهاجم توتنهام الانجليزي أخطأ ميدو التعامل مع مدربه حيث اعترض على تغييره بشكل غير لائق يفتقر إلى السلوك الرياضي وكادت تحدث مشادة بالايدي بين الطرفين لولا تدخل حسام حسن قائد الفريق وأكبر اللاعبين سنا والذي كان يجلس بين البدلاء·
وأوضح لاعبو المنتخب السنغالي بعد المباراة ان الحكم سلبهم حقهم في المباراة· وقال الحاج ضيوف نجم المنتخب السنغالي إن الحكم لم يحتسب ركلة جزاء للسنغال في الدقيقة الاخيرة من المباراة لانه يرغب في تأهل المنتخب المصري صاحب الارض إلى المباراة النهائية· وأضاف ضيوف 'المنتخب المصري هو فريق الدولة المضيفة ومن الافضل للبطولة أن يصل الفريق صاحب الارض إلى الدور النهائي· لقد كان خطأ واضحا داخل منطقة الجزاء وكان يجب أن نحصل على ركلة جزاء'· وأوضح ديومانسي كامارا أنه متأكد من تعرضه للعرقلة داخل منطقة الجزاء وقال 'الامور هنا في أفريقيا لا تسير بالطريقة التي يجب أن تكون عليها·
قرار الحكم كان نقطة تحول مهمة في المباراة لانه لو احتسب ركلة جزاء فكان من الممكن أن نتعادل وتختلف الامور تماما'· ورغم ذلك فإن قرارات الحكام تكون دائما نهائية وبالفعل تأهل منتخبا مصر وكوت ديفوار للدور النهائي حيث يلتقيان اليوم على استاد القاهرة للمنافسة على لقب البطولة·
وكان المنتخب المصري قد تغلب على نظيره الايفواري 3/1 في المباراة التي جمعت بينهما في 28 يناير الماضي في الجولة الثالثة الاخيرة من مباريات المجموعة الاولى بالدور الاول (دور المجموعات) من البطولة·
وكان الفرنسي هنري ميشيل المدير الفني للمنتخب الايفواري قد دفع بعدد من لاعبيه الاحتياطيين في المباراة أمام مصر ربما لان كوت ديفوار كانت قد ضمنت بالفعل التأهل لدور الثمانية بصرف النظر عن نتيجة المباراة أمام مصر·

اقرأ أيضا

"جوهرة الساحل" يبدد نظرية القوة باستحواذ 28 %