صحيفة الاتحاد

أخبار اليمن

البرلمان اليمني يثمن تضحيات الجيش والمقاومة بالساحل الغربي

عدن (الاتحاد)

ثمنت الكتل البرلمانية بمجلس النواب اليمني التضحيات الكبيرة التي يقدمها الجيش الوطني والمقاومة في الساحل الغربي، داعية كافة أبناء محافظة الحديدة إلى التعاون مع الجيش والمقاومة لتضييق الخناق على الانقلابيين، وإجبارهم على الانسحاب من المحافظة، وعدم السماح لهم بالتمترس في الأحياء والأماكن العامة أو استخدام المواطنين دروعاً بشرية، وتعريض حياتهم للخطر.
وقالت الكتل البرلمانية في بيان نشرته وكالة الأنباء اليمنية «سبأ»، «تتابع الكتل البرلمانية بمجلس النواب باهتمام الانتصارات التي حققها الجيش الوطني والمقاومة المسنودة بقوات التحالف العربي في الساحل الغربي للبلاد وتطهير المطار وأجزاء كبيرة من مدينة الحديدة وتحريرها من المليشيا الانقلابية المدعومة من النظام الإيراني».
وأكد البيان أن استخدام الأعذار والمبررات الواهية لاستمرار ميناء الحديدة بعيداً عن سيطرة الشرعية اليمنية لا يعني سوى إبقائه شرياناً لحياة تلك العصابة الانقلابية وبؤرة للشر وتهريب الأسلحة والمتفجرات وتهديد الملاحة الدولية في البحر الأحمر، الأمر الذي يوجب الاستمرار في معركة تحرير المحافظة وإعادة الحياة والسكينة العامة لمواطني الحديدة الذين يقعون تحت نير استبداد وتسلط ميليشيات الحوثي الانقلابية.