الاتحاد

الرياضي

الاتحاد العراقي يقيل فييرا من تدريب أسود الرافدين

أعلن نائب رئيس الاتحاد العراقي لكرة القدم ناجح حمود أمس عن إقالة مدرب منتخب بلاده، البرازيلي جورفان فييرا من منصبه رسمياً لسوء النتائج الأخيرة في بطولة كأس الخليج التاسعة عشرة في مسقط·
وقال حمود في مؤتمر صحفي عقد في أحد فنادق العاصمة بغداد ان ''الاتحاد وجد من المناسب إقالة المدرب من منصبه لعدم نجاحه في قيادة المنتخب في خليجي 19 وقناعة الاتحاد بعدم إمكانية الاستمرار في مهمته''·
وتعاقدت الحكومة العراقية في يونيو الماضي ممثلة بوزارة الشباب والرياضة مع المدرب فييرا لقيادة المنتخب لمدة عام مقابل 600 ألف دولار، خلفا للمدرب السابق عدنان حمد بسبب خروج العراق من تصفيات مونديال جنوب أفريقيا ،2010 لكنها تركت أمام الاتحاد العراقي باب الصلاحيات الفنية مفتوحاً فقط، ما جعل الأخير يتردد كثيراً في اتخاذ قرار إقالته بعد خروج العراق من خليجي 19 تجنباً للتبعات المالية·
وكان فييرا تعاقد مع الاتحاد العراقي لكرة القدم في مايو عام 2007 لمدة شهرين مقابل 40 ألف دولار للاشراف على تدريبات المنتخب العراقي للمشاركة في نهائيات كأس آسيا وحصل على لقبها·
وبعد مطالبته بالاستمرار في منصبه رفض فييرا (56 عاما) لأسباب مالية عندما اشترط مليون دولار مقابل بقائه·
وكشف حمود ان ''الاتحاد قرر اسناد مهمة تدريب المنتخب في المرحلة المقبلة إلى مدرب أجنبي سيصدر الاعلان عنه بعد الانتهاء من قراءة ودراسة ملفات عديدة قدمها مدربون أجانب أبدوا رغبتهم للعمل في العراق''·
ولم يفصح حمود عن صاحب الحظ الجديد لقيادة المنتخب مكتفياً بقوله ان الاتحاد سيتخذ قرار التعيين بعد دراسة مستفيضة للمدربين الراغبين بالعمل مع المنتخب مفضلاً المدربين الذين عملوا مع منتخبات عربية أو خليجية حسب حمود·
وأكد حمود اعفاء مساعد مدرب المنتخب العراقي رحيم حميد من منصبه وتعيين نجم المنتخب العراقي السابق راضي شنيشل في هذا المنصب مشيراً ان'' شنيشل سيقود تدريبات المنتخب في 22 من الشهر الجاري في بغداد إلى ان تتم تسمية المدرب الجديد''· وعلى صعيد الانتخابات المنتظرة للاتحاد العراقي لكرة القدم قال حمود ''لقد تم إرسال اللوائح النهائية المتعلقة بالانتخابات المقبلة إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم لبحثها والموافقة عليها ليصار إلى تحديد موعد الانتخابات''·
وأضاف'' من بين اللوائح ان يصار إلى تحديد عمومية الاتحاد العراقي لكرة القدم التي يحق لها التصويت بـ107 أعضاء''· وبشأن مسيرة اللاعبين المحترفين ومصيرهم مع المنتخب قال حمود ''صحيح انهم تعرضوا إلى حملات انتقادات شرسة بع خليجي 19 إلى الحد الذي وصفوا فيه بأنهم خائنون لكنهم يبقون لاعبين خدموا المنتخب والكرة العراقية ومسألة بقائهم في صفوف المنتخب مستقبلا متروكة للجهاز الفني الجديد'

اقرأ أيضا

ذهب الإمارات يلمع في الساحة الحمراء