الاتحاد

عربي ودولي

المزيد من المهاجرين يقفزون من سفينة إنقاذ عالقة قبالة الساحل الإيطالي

لجأ مهاجرون للقفز من سفينة إنقاذ عالقة قبالة جزيرة لامبيدوسا الإيطالية، بحسب ما ذكرته المنظمة الخيرية التي تمتلك السفينة اليوم الثلاثاء.

ويشار إلى أنه يوجد على متن السفينة "أوبن آرمز" 98 مهاجراً، وهي متوقفة قبالة لامبيدوسا، ولكن وزير الداخلية الإيطالي ماتيو سالفيني يرفض السماح لها بالرسو لإنزال المهاجرين الذين تم إنقاذهم.

وكتبت المنظمة الإسبانية الخيرية، التي تدير السفينة وتحمل أيضاً اسم أوبن آرمز تغريدة قالت فيها "قفز تسعة أشخاص في المياه في محاولة يائسة للوصول لساحل لامبيدوسا".

وأضافت أن طاقم عمل السفينة وأفراد خفر السواحل الإيطاليين نزلوا المياه خلف المهاجرين في محاولة لإعادتهم، مشيرة إلى أن" الوضع خارج عن السيطرة".

اقرأ أيضاً... "أوبن آرمز" ترفض اقتراح إسبانيا التوجه إلى موانئها لـ"صعوبة الرحلة"

وكان مهاجرون آخرون قد قفزوا من السفينة خلال الـ48 ساعة الماضية، وجرى إعادتهم للسفينة. وجرى خلال الليل إجلاء تسعة مهاجرين من السفينة ونقلهم لجزيرة لامبيدوسا لأسباب طبية.

ونقلت صحيفة لا فانجورديا الإسبانية عن وزيرة الدفاع ماريا مارجريتا روبلز القول إن الحكومة الإسبانية سوف تقدم حلاً للوضع الحالي "خلال الساعات المقبلة".

ويشار إلى أن المهاجرين على متن السفينة منذ 19 يوماً. وعرضت إسبانيا أمس الأول الأحد استقبال القارب، ولكن السفينة قالت إنها لا يمكنها الإبحار هذه المسافة.

وعرض ممثل للمنظمة أمس الاثنين، إنزال المهاجرين في إيطاليا ونقلهم لإسبانيا جواً. وعرضت إيطاليا نقل المهاجرين على متن سفن تابعة لقوات خفر السواحل لإسبانيا.

اقرأ أيضا

أمين عام مجلس التعاون يدين الاعتداء على معملين تابعين لشركة "أرامكو"