عمان (رويترز)

قال وزير الدفاع الأميركي جيم ماتيس اليوم الأحد إن الرئيس دونالد ترامب اتخذ قرارا بشأن استراتيجية الولايات المتحدة في أفغانستان بعد عملية مراجعة "شديدة التدقيق بما يكفي".
لكن الوزير لم يقدم تفاصيل بشأن موعد الإعلان عن الاستراتيجية وطبيعة القرار بشأن أفغانستان حيث لا يزال يستعر القتال بعد أكثر من 15 عاما من غزو القوات الأميركية البلد الأسيوي للإطاحة بحركة طالبان.
وبعد وقت قصير من توليها السلطة في يناير، بدأت إدارة ترامب مراجعة للسياسة الأميركية في أفغانستان ووسعتها في وقت لاحق لتكون مراجعة لجنوب آسيا.
وقال ماتيس للصحفيين المسافرين معه على متن طائرة عسكرية إلى الأردن "إنني مرتاح للغاية لكون العملية الاستراتيجية شديدة التدقيق بالدرجة الكافية ولم تتقدم بموقف معد سلفا".
وأضاف قائلا "الرئيس اتخذ قرارا، وكما قال، إنه يرغب أن يكون هو من يعلنه للشعب الأميركي".
وأبلغ مسؤولون أميركيون أن من المتوقع أن يستعرض الرئيس الأميركي خيارات تتراوح من انسحاب كامل من أفغانستان إلى زيادة متواضعة في عدد القوات.