أعلنت وزارة الداخلية الكويتية إلقاء القبض على المتهم رقم 14 الذي كان متوارياً عن الأنظار، في القضية التي تعرف باسم «خلية العبدلي»، المرتبطة بحزب الله اللبناني. وقالت الداخلية الكويتية في بيان إنه «استكمالاً لجهود الجهات الأمنية المختصة في القبض على المحكومين نهائياً فيما يسمى بخلية العبدلي إنفاذاً لحكم محكمة التمييز الصادر في القضية رقم (55/2015).. تم القبض مساء السبت الموافق 19/8/2017 على المحكوم نهائياً: عبدالمحسن جمال حسين الشطي- كويتي الجنسية (الحكم الحبس 10 سنوات)». وكانت وزارة الداخلية الكويتية نشرت الصور والأسماء الكاملة لـ15 كويتياً من المحكومين بـ«خلية العبدلي» التي ربطتها التحقيقات بحزب الله اللبناني، داعية من يمتلك معلومات عنهم إلى التقدم بها بعد تواريهم عن الأنظار إثر الأحكام الصادرة بحقهم. وكانت الكويت وجهت تهماً إلى 25 كويتياً وإيرانيٍ واحدٍ بعد العثور على أسلحة ومتفجرات في عملية دهم في العام 2015. وقال ممثلو الادعاء في البلاد إن المتهمين كانوا ينوون تنفيذ أعمال عدائية. وصدر حكم بإعدام متهم واحد، بينما صدرت أحكام بالسجن على الباقين. وفي يونيو الماضي ألغت أعلى محكمة في البلاد حكم الإعدام في القضية، وخففت أحكام السجن الصادرة على البعض، فيما زادت من فترات أحكام أخرى. وصدرت الأحكام غيابياً في حق 14 مداناً على الأقل بينهم الإيراني.