الاتحاد

رمضان

ارتفاع عدد العاطلين عن العمل إلى 198 ألف عاطل


رام الله - وفا: أعلن الجهاز المركزي للإحصاء عن ارتفاع عدد العاطلين عن العمل بنسبة 2,6% بين الربعين الثالث والرابع 2005 ليصل إلى 198 ألف عاطل·
ونشر الجهاز في بيان له نتائج مسح القوى العاملة، دورة الربع الرابع 2005 (تشرين أول- أكتوبر، كانون أول- ديسمبر 2005)، التي اعتمدت على نتائج مسح القوى العاملة الذي ينفذه الجهاز بشكل ربعي 'دوري'·
وحسب الجهاز، فقد تم جمع البيانات في الفترة الواقعة ما بين 1-10-2005 و 31-12-2005 لتمثيل الربع الرابع من عام ·2005 كما تمت مقارنة نتائج دورة الربع الرابع 2005 مع نتائج دورة الربع الثالث 2000 أي ما قبل بدء انتفاضة الأقصى، ونتائج دورة الربع الثالث ·2005
وأشار الجهاز إلى أن إطار عينة المسح لدورة الربع الرابع 2005 اعتمد على نتائج التعداد العام للسكان والمساكن والمنشآت لعام ،1997 حيث بلغت عينة المسح لهذه الدورة 7563 أسرة منها 6780 اكتملت مقابلتها وذلك لتمثيل المجتمع الفلسطيني والخروج بالتقديرات الإحصائية حول مؤشرات سوق العمل·
وجاءت النتائج على النحو التالي:
وفقاً لمعايير منظمة العمل الدولية، انخفضت نسبة المشاركين في القوى العاملة في الأراضي الفلسطينية بمقدار 3,4% ما بين الربعين الثالث والرابع ،2005 حيث انخفضت النسبة من 41,7% إلى 40,3%، في حين كانت نسبتهم 43,5% في الربع الثالث ·2000
كما انخفضت نسبة مشاركة النساء في سوق العمل من 14,2% في الربع الثالث 2005 إلى 13,1% في الربع الرابع من نفس العام، أي بانخفاض مقدارها 10 آلاف امرأة·
وفيما يتعلق بالـبـطـالـة، فقد ارتفعت نسبة الأفراد الذين لا يعملون، سواءً كانوا يبحثون عن عمل أو لا يبحثون عن عمل، من 28,4% في الربع الثالث 2005 إلى 29,4% في الربع الرابع ،2005 في حين كانت نسبتهم 20,2% في الربع الثالث ،2000 وفقاً للتعريف الموسع للبطالة· وارتفعت نسبة الأفراد الذين لم يعملوا وبحثوا عن عمل بشكل ملحوظ في الأراضي الفلسطينية من 22,7% في الربع الثالث 2005 إلى 23,8% في الربع الرابع ،2005 في حين كانت نسبتهم 10,0% في الربع الثالث 2000 أي ما قبل بدء انتفاضة الأقصى، وفقاً لمعايير منظمة العمل الدولية·
وأشارت النتائج، إلى أن نسبة البطالة في الضفة الغربية ارتفعت من 19,9% في الربع الثالث 2005 إلى 21,8% في الربع الرابع ،2005 وأنه في قطاع غزة انخفضت النسبة من 29,0% في الربع الثالث 2005 إلى 28,2% في الربع الرابع ،2005 وأنه بالرغم من انخفاض نسبة البطالة في قطاع غزة إلا أن نسبة البطالة بين النساء شهدت ارتفاعاً من 34,9% إلى 38,6% بين الربع الثالث والرابع ·2005
واحتلت محافظة الخليل بين محافظات الضفة الغربية النسبة الأعلى للبطالة، والتي وصلت إلى 29,6% ويليها محافظة جنين (28,8%) ويليها محافظة طولكرم (24,4%)، أما في قطاع غزة فاحتلت محافظة دير البلح أعلى نسبة للبطالة، والتي وصلت إلى 37,9% ويليها محافظة شمال غزة 34,5%·سس
وبينت النتائج، أن أعلى نسبة للبطالة كانت تتركز في فئة الشباب، حيث سجلت الفئة العمرية 15-19 سنة أعلى نسبة للبطالة ووصلت 37,2% (34,0% في الضفة الغربية و45,1% في قطاع غزة) بواقع 24,4% بين الإناث مقابل 38,0% بين الذكور، يليها الفئة 20-24 سنة حيث بلغت 36,3% بواقع 32,1% في الضفة الغربية و44,3% في قطاع غزة (33,3% بين الذكور و49,5% بين الإناث)، يليها الفئة 25-29 سنة، حيث بلغت 26,9% بواقع 26,5% في الضفة الغربية و27,8% في قطاع غزة (37,9% بين الإناث و24,6% بين الذكور)·
وفيما يتعلق بالـعـامـلين، أشارت النتائج إلى انخفاض كبير في عدد العاملين ما بين الربع الثالث والربع الرابع ،2005 حيث انخفض العدد بمقدار 25 ألف عامل ، ليصبح العدد 632 ألف عامل في الربع الرابع 2005 ( 657 ألف عامل في الربع الثالث 2005)، حيث انخفض عدد العاملين في الضفة الغربية بمقدار (26 ألف)، مقابل ارتفاع العدد في قطاع غزة بمقدار ألف عامل، ليصبح العدد في الضفة الغربية 444 ألف عامل وفي قطاع غزة 188 ألف عامل، في حين انخفض عدد العاملات الفلسطينيات في الأراضي الفلسطينية من 108 آلاف إلى 101 ألف·
ومن خلال النتائج لوحظ وجود تغيرات على التوزيع النسبي للأنشطة الاقتصادية في كل من الضفة الغربية وقطاع غزة، حيث لوحظ انخفاض في نسبة العاملين في قطاع الزراعة في الضفة الغربية من 18,4% إلى 17,1% بين الربعين الثالث والرابع 2005 (أي بانخفاض نسبته 7,1%)·
وأوردت، أنه في قطاع غزة كان القطاع الأكثر تضرراً هو قطاع التجارة والمطاعم والفنادق، حيث انخفضت النسبة من 17,5% إلى 15,5% بين الربعين الثالث والرابع 2005 ( أي بانخفاض نسبته 11,4%)، وقد بقي قطاع الخدمات يحتل أعلى نسبة تشغيل، حيث وصلت إلى 31,7% في الضفة الغربية و49,2% في قطاع غزة·
وجاء في النتائج نسبة العاملين كأعضاء أسرة غير مدفوعي الأجر، انخفضت في الضفة الغربية من 13,0% إلى 10,4%، مقابل ارتفاع نسبة العاملين لحسابهم من 26,7% إلى 27,9%، وارتفاع آخر للمستخدمين بأجر من 55,0% إلى 56,9% ما بين الربع الثالث والرابع ·2005 أما في قطاع غزة، فقد ارتفعت نسبة المستخدمين بأجر من 66,6% إلى 69,4% مقابل انخفاض نسبة العاملين كأعضاء أسرة غير مدفوعي الأجر من 8,5% إلى 6,5% ما بين الربع الثالث والرابع ·2005
وأشارت إلى أن نسبة العاملين من الضفة الغربية في إسرائيل والمستعمرات حافظت على نفس النسبة 13,6% ما بين الربع الثالث والربع الرابع ،2005 وأنه في قطاع غزة لم يتجاوز عدد العاملين في إسرائيل والمستعمرات ألف عامل في الربع الرابع ·2005
وفيما يخص الأجـور، فقد أوردت النتائج، ارتفاع القيمة الاسمية بشكل طفيف لمعدل الأجر اليومي الصافي للمستخدمين بأجر في الضفة الغربية ما بين الربع الثالث والربع الرابع 2005 من 74,5 شيكل إلى 75,3 شيكل، بينما كان المعدل 70,3 شيكل في الربع الثالث ·2000 كما ارتفعت معدلات الأجور اليومية بالشيكل للمستخدمين بأجر في إسرائيل والمستعمرات من 128,0 شيكلاً في الربع الثالث 2005 إلى 132,5 شيكل في الربع الرابع ،2005 في حين بلغ المعدل 110,8 شيكل في الربع الثالث ،2000 وارتفاع آخر في قطاع غزة خلال نفس الفترة من 59,9 شواكل إلى 66,4 شواكل، وقد بلغ المعدل 50,4 شيكل في الربع الثالث ·2000
أما يتعلق بالإعـالـة والـفـقـر، فقد بينت النتائج، أن نسبة الإعالة الاقتصادية في الأراضي الفلسطينية ارتفعت من 5,7 في الربع الثالث من عام 2000 إلى 6,2 في الربع الرابع 2005 أي بمعدل ارتفاع 8,8% ما بين الربع الثالث والثالث ،2005 وارتفعت من 5,0 إلى 5,4 في الضفة الغربية بمعدل ارتفاع 8,0%، في حين انخفضت في قطاع غزة من 7,7 إلى 7,5 بمعدل انخفاض 2,6%، وبلغت النسبة في كل من الضفة الغربية وقطاع غزة 5,1 و7,5 في الربع الرابع 2000 على التوالي·
وجاء في النتائج أن نسبة المستخدمين بأجر الذين أجورهم الشهرية اقل من خط الفقر المكافئ انخفضت من 56,6% في الربع الثالث 2000 إلى 53,5% في الربع الرابع ،2005 (بمعدل انخفاض مقداره 5,5%)، بينما بلغت 43,5% في الربع الثالث ·2000

اقرأ أيضا