الاتحاد

الاقتصادي

5400 غرفة فندقية جديدة بدبي في 2013

أحد الفنادق الجديدة في دبي

أحد الفنادق الجديدة في دبي

تشهد دبي دخول 5400 غرفة فندقية جديدة خلال العام الجاري، ليرتفع عدد الغرف إلى 62,5 ألف غرفة، بخلاف الشقق الفندقية، وفقا لتقرير جونز لانج لاسال للاستثمارات والاستشارات.
وأفاد التقرير بأن الفترة بين أعوام 2013 و2015 ستشهد دخول 13?6 ألف غرفة فندقية إلى سوق الضيافة بدبي، منها 3900 غرفة في عام 2014 و4300 غرفة في 2015، ليصل إجمالي الغرف الفندقية إلى 70 ألفا، بخلاف وحدات مجمعات الشقق الفندقية، والتي تمثل حوالي 30% من إجمالي وحدات القطاع.
ونوه التقرير بأن أداء القطاع الفندقي في دبي كان جيدا طوال عام 2012، وشكل ارتفاع أعداد السياح بشكل كبير وافتتاح عدد من سلاسل الفنادق ذات العلامات التجارية، عاملا رئيسيا في تحسين هذا الأداء، والذي انعكس بشكل مباشر في نمو معدلات الإشغال التي وصلت إلى 77% مقارنة بنسبة 74% عام 2011.
وأشار إلى ارتفاع ارتفاع سعر بيع الغرفة بنحو 6% خلال العام الماضي ليسجل 229 دولارا «842 درهما»، بينما ارتفع العائد على الغرفة الفندقية إلى 178 دولارا، «655 درهما» بنمو 9%.
وأوضح التقرير أن النمو السياحي في دبي جاء مدفوعا بحركة نمو المسافرين عبر مطار دبي والذي بلغ 57 مليونا في 2012، وقارب عدد نزلاء الفنادق من 10 ملايين وفقا لنتائج الأشهر التسعة الأولى من العام الماضي، والتي بلغت 7,2 مليون نزيل.
وبين تقرير «جونز لانج لاسال» أن من العوامل الإيجابية التي أسهمت في تحسين الأداء الفندقي، ما شهده اقتصاد دبي من انتعاش قوية، حيث من المتوقع أن ينمو الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 4,5% عام 2012. وأضاف»يقود هذا الأداء الجيد، النمو القوي لقطاعات السياحة والتجارة وتجارة التجزئة والضيافة والإمدادات، كما أسهم الاستقرار السياسي والبنية التحتية عالمية المستوى وارتفاع مستوى المعيشة في هذا النمو».
ومن بين الفنادق الجديدة المزمع افتتاحها في دبي أول فندق لعلامة «كونراد»، والمقرر افتتاحه خلال الربع الأول من العام الجاري بطاقة 559 غرفة، إلى جانب فندق سوفتيل نخلة جميرا بطاقة 543 غرفة وجناحا، وفندق الخور ريحان بطاقة 428 غرفة.
ونوه التقرير إلى افتتاح فندق فيرمونت النخلة، والذي يضم 381 غرفة، و562 وفيلا فندقية.
وشملت الفنادق الجديدة التي دخلت الخدمة يناير الجاري، فندقي أرجان وريحان الغرير بإدارة مجموعة روتانا، والتي استثمرت فيهما مجموعة الغرير مليار درهم.
ومن بين الفنادق الجديدة في عام 2013 «نوفتيل البرشاء» و»أوبري الخليج التجاري» وفندق «دوبل» وهو ضمن علامات هيلتون العالمية.
ولفت التقرير إلى أن مؤشرات النمو في القطاع تتجسد في الإعلان عن مشروعات جديدة منها توسعات مدينة جميرا والتي تضيف 420 غرفة و45 فيلا بمستوى خمس نجوم.
ونوه بمشروع مدينة محمد بن راشد السياحي، والذي تصل تكاليفه إلى عدة مليارات من الدراهم، والذي يأتي ضمن خطط التوسع لاستيعاب النمو السياحي المتوقع في الفترة ما بين 4 إلى 5 سنوات.
وأشار إلى أن عام 2012 انتهى في دبي بحالة عالية من التفاؤل في القطاع السياحي بالإعلان عن إعادة إقامة مشاريع جديدة في مؤشر لاستعادة الثقة المتزايدة بالتوازي مع انتعاش في أسعار بيع غرف الفنادق، مع مؤشرات وتوقعات بنمو متواصل في 2013.

اقرأ أيضا

الخوري: إيرادات 2018 لا تشمل الدخل من «المضافة» و«الانتقائية»