الاتحاد

الإمارات

600 عامل يتقدمون باستقالاتهم ويطالبون بحقوق الفصل التعسفي


دبي - سامي عبدالرؤوف:
قام أمس 600 عامل بأول احتجاج عمالي لـ 'الدلع والترف'، حيث امتنعوا عن العمل مطالبين بحقوق غير قانونية من خلال الاستقالة المبكرة قبل انتهاء العقد المبرم مع شركة '· ت' العاملة في مجال الكهرباء في دبي، كما طالبوا بالحصول على مميزات الفصل التعسفي رغم ان العمال هم الذين يريدون الاستقالة والعودة إلى بلادهم ·
وقال سعادة المقدم راشد بخيت عضو اللجنة الدائمة للعمال في دبي: إن العامل إذا أراد الرحيل فله ذلك خاصة في حالة ان العقد من نوع العقود العادية 'المفتوحة' التي تنتهي العلاقة فيها بإنذار أحد الطرفين للآخر بالاستقالة على أن يمنح الطرف المستقيل شهراً للطرف الآخر حتى يأتي بالبديل وترتيب أموره، لافتاً إلى أنه لا يوجد في قانون العمل ما يمنع ذلك الطلب الذي تقدم به العمال، مطالباً أن تقوم الشركات الوطنية باتخاذ اجراءات ووضع شروط جزائية مع الشركات المصدرة للعمالة في بلد المنشأ·
وأوضح بخيت انه من الأولى ان تتحمل شركات المنشأ أخطاء عمالها وان تحاسبهم عند العودة حتى لا يكون الضحية لذلك الشركات الوطنية، مشيراً إلى أن ما قام به هؤلاء العمال أمس لا يمكن ان نطلق عليه احتجاجاً أو إضراباً ولكن نوعاً جديداً من المطالب العمالية· وقال مصدر مطلع بوزارة العمل: إن هذا الاحتجاج يعتبر غريباً من نوعه ولم يسبق ان صادفناه، حيث تتركز شكاوى واحتجاجات العمال على الرواتب المتأخرة أو غياب السكن الصحي وكذلك طلب المستحقات القانونية وجميع هذه الأشياء غير موجودة في هذا الاحتجاج، حيث وفرت الشركة لهم كل الاحتياجات والشروط المتفق عليها· وأكد المصدر أن الوزارة تنظر بقلق لما أصبح يقوم به العمال من التوقف عن العمل بدون أسباب مقنعة، محذراً من استمرار مثل هذه الاحتجاجات الواهية، لافتاً إلى أن هذا السلوك يطرح تساؤلات كثيرة، مشيراً إلى أن مفتشي الوزارة انتقلوا إلى موقع الاحتجاج عند الجسر الثالث بالقرب من منطقة جبل علي الصناعية بعد ان وصلتهم المعلومات في الصباح الباكر من يوم أمس عن هذا الأمر·
وقال الملازم رياض شفيع من إدارة حقوق العمال: إن مطالب العمال تركزت على العودة، وقد عرضنا ذلك الأمر على الشركة وقد أبدت مرونة كبيرة لتنفيذ ذلك المطلب رغم ما تحملته من رسوم ومبالغ مالية طائلة تصل إلى مئات الآلاف من الدراهم حتى تستقدم هذا الكم الكبير من العمال الذي تتراوح فترة تواجدهم بالدولة بين 9 و11 شهراً فقط·
من جهة ثانية بدأت أمس شركة بن ديسمال للمقاولات تسليم رواتب شهرين لعمالها - توقفوا عن العمل أول أمس - رغم ان الاتفاق الذي أبرمته الشركة مع شرطة دبي يتيح لها ان تدفع يوم غد الخميس·
ووصف الملازم رياض شفيع تجاوب الشركة بأنه سلوك إيجابي والتزام سريع بدفع رواتب العمال

اقرأ أيضا

حاكم الشارقة يشهد تخريج الدفعة الثالثة من "تطوير معلمي الحضانات"