الاتحاد

الرياضي

توتي يخاف من العنف قبل كأس العالم


بعد 13 عاما من المشاركة بالدوري الايطالي لكرة القدم أيقن النجم الايطالي الدولي فرانشيسكو توتي قائد فريق روما أن كرة القدم ليست لعبة 'الضعفاء' وأن النجم الحقيقي يجب أن يتعلم كيف يتحمل خشونة المدافعين في الفرق المنافسة داخل المستطيل الاخضر·ولكن توتي 29 عاما قال في مقابلة تليفزيونية جرت حديثا مع إحدى المحطات الخاصة إنه على الرغم من تعوده على المعاملة الخشنة من المدافعين إلا أن كثرة الاصابات التي يتعرض لها في قدمه تسبب له مشكلة تخيفه من تأثيرها على مستقبله·وأضاف توتي 'أشعر بقلق حول عدم مشاركتي في كأس العالم·
ففي هذه اللعبة غالبا ما يتعرض اللاعب للركل وأنا أتقبل ذلك ولكن بسبب كثرة الكدمات التي أتعرض لها أعاني دائما من الاصابات في كاحل القدم وبالتالي لا أستطيع التدريب مع الفريق'·وأوضح 'اعتدت الخضوع لتدريبات العلاج الطبيعي واللياقة البدنية في اليوم التالي لكل مباراة أخوضها وأؤدي تدريبات جري خفيفة للاحماء قبل موعد المباراة التالية ولا أستطيع التدريب كما أريد'·وكان ضغط مباريات الدوري والكأس في إيطاليا سببا في وضع ضمادات حول كاحلي القدمين وركبة القدم اليمنى لتوتي الذي خاض في الاسابيع الثلاثة الماضية سبع مباريات وذلك بعد مباراة فريقه أمام بارما التي انتهت بفوز روما '3صفر·
وأعادت تصريحات توتي عن الخشونة في اللعب إلى الاذهان ما صرح به لوكا توني مهاجم فريق فيورنتينا الايطالي قبل عدة أسابيع·ويحتل توني صدارة هدافي الدوري الايطالي لكرة القدم برصيد 22 هدف أحرزهم في 23 مباراة خاضها مع الفريق في المسابقة هذا الموسم·وأشار بعض المعلقين إلي ضرورة اتخاذ الحكام اجراءات صارمة في المباريات ضد هذه الخشونة من المدافعين لحماية اللاعبين أصحاب المواهب الفذة مثل توتي ولوكا توني الذين ينتظر أن يكونوا في التشكيل الاساسي للمنتخب الايطالي في كأس العالم 2006 بألمانيا والتي تنطلق فعالياتها في التاسع من يونيو المقبل·
وقد تكون بطولة كأس العالم المقبلة وهي الثانية لتوتي والاولي لتوني (28 عاما) هي الاخيرة لكل منهما·
وبعد العروض الهزيلة لتوتي مع المنتخب الايطالي في نهائيات كأس العالم 2002 وواقعة البصق على أحد لاعبي الفريق المنافس في بداية مسيرة الفريق بنهائيات بطولة كأس الامم الاوروبية 2004 بالبرتغال أكد توتي أنه يستعد لتقديم عروض قوية في كأس العالم بألمانيا·
وقال توتي 'لقد نضجت وأصبحت أكثر خبرة وأصبحت تصرفاتي في الملعب أقل عشوائية لانني أدركت أنني أدمر نفسي في النهاية'·ورغم الخشونة من المدافعين ضد توتي يقدم النجم الايطالي الكبير واحدا من أفضل مواسمه مع فريق روما الذي يشعر بأنه يؤدي في الموسم الحالي بشكل مشابه لما كان عليه في موسم 2001 عندما توج باللقب·
وأحرز توتي 13 هدفا احتل بها المركز الثالث في ترتيب قائمة هدافي الدوري الايطالي في الموسم الحالي وبفارق تسعة أهداف خلف توني الذي يحتل صدارة الهدافين·
وإلى جانب قدرته على تسجيل الاهداف يمد توتي زملاءه بالعديد من التمريرات ليساهم بشكل جيد في النتائج الرائعة لروما في الموسم الحالي والتي تبلورت في الفترة الماضية حيث حقق الفريق سبعة انتصارات متتالية ليرتفع رصيده إلى 42 نقطة احتل بها المركز الخامس·وكان الاستقرار في الحياة الشخصية لتوتي أثر كبير في تألقه داخل الملعب خلال الموسم الحالي·
وتأمل الجماهير الايطالية أن يستمر توتي على نفس المستوى حتى نهاية الموسم الحالي ليكون ضمن صفوف المنتخب الايطالي في كأس العالم·2006 وقال توتي 'إلى جانب زوجتي إيلاري وطفلي كريستيان المولود حديثا تمتعت في الموسم الحالي بلحظات ومواقف رائعة في الموسم الحالي وأتمنى أن يستمر كل ذلك·وأعتقد أن هذه هي أكثر الفترات هدوءا في حياتي'·

اقرأ أيضا

ثيو هرنانديز: ريال مدريد نادٍ استثنائي ولكن ميلان أيضاً كبير مثله