الاتحاد

سوء التغذية في الصغر يعرقل الذهن في الكبر


تعرض الطفل في سنواته الثلاث الأولى لسوء التغذية· قد يعرقل تقدمه الدراسي في السنوات اللاحقة، هكذا تشير نتائج دراسة حديثة فهو يرتبط بضعف القدرات الذهنية على المدى القصير· وحيث أن الآثار الطويلة المدى لم تجرب حتى الآن بدأ الباحثون بمراقبة حوالى 1500 طفل ما بين ذكر وأنثى في سن الثالثة من أعمارهم· أجريت لهم كشوفات لسوء التغذية الظاهرة· ثم اختبارات في القدرة الكلامية والتميز الفراغي عند تلك السن· وعاد الباحثون إلى أفراد العينة في فترات متقطعة كان آخرها بعد 8 سنوات، النتائج تبين أن القدرة الذهنية للأطفال في كلا العمرين كانت ضعيفة حيث كانوا يعانون من سوء التغذية، وان الأطفال الذين كانوا يعانون بعض ظواهر سوء التغذية الظاهرة كانت نتائجهم في اختبارات الذكاء تقل 15 نقطة تقريباً عن أقرانهم في سن الحادية عشرة، ويلخص الباحثون القول بأن تحسين التغذية وسيلة شبه أكيدة من وسائل تحسين التطور الذهني والأداء الدراسي عند الأطفال·
حرية عبدالله

اقرأ أيضا