الاتحاد

الاقتصادي

ارتفاع طفيف يُبشر بنهاية انتكاسة الأسهم

صالح الحمصي:
أبرمت الأسهم المحلية أمس هدنة هشة مع المستثمرين المتعبين من رحلة الخسائر والانتكاسات المتواصلة بعد أن استطاعت أسواق المال إنهاء جلسة التداول على ارتفاع طفيف غير أنه يمثل بارقة أمل كبيرة لبداية استقرار السوق وتوازنها بعد الاضطرابات الحادة التي عصفت بها· وظل سهم اعمار القيادي يقاوم خلال جلسة تداول أمس الأول فوق حاجز 19 درهما، ما أعطى دفعة قوية لمعنويات المستثمرين خلال جلسة تداول أمس مستفيدين من تدني أسعار معظم الأسهم· ورغم الخسائر الفادحة التي تعرضت لها الأسواق في الأيام الماضية إلا أن بعض الخبراء أشاروا إلى بوادر تبشر بقرب انتهاء أزمة التصحيح المؤلم·
وقال إيرفين نوكس، الرئيس التنفيذي لبنك أبوظبي التجاري: تشهد أسواق المال المحلية عملية تصحيح سعري يمكن أن تمر بها كل الأسواق· وما يجري في السوق أمر طبيعي وصحي، مقللا من خطورة الهبوط الحاد الذي شهدته أسعار معظم الأسهم·
من جانبه، قال عادل الحوسني، مدير إحدى أكبر المحافظ الاستثمارية الخاصة في الدولة: الاستثمار في أسواق الأسهم المحلية هو استثمار طويل الأجل، معتبرا أن مستويات الأسعار الحالية جيدة وتشكل فرصا مغرية للشراء·
وأكد الحوسني أن أسواق المال المحلية قادرة على تصحيح نفسها ومعاودة الانتعاش مطالبا بضرورة بث المزيد من الوعي الاستثماري خصوصا لدى شريحة صغار المستثمرين·
من جهته قال وضاح الطه، مدير الأبحاث والتطوير في مجموعة السوق المالي الداخلي في بنك أبوظبي الوطني: يعتبر تمكن سوق دبي المالي من البقاء فوق حاجز 900 نقطة خلال جلسة تداول يوم أمس الأول أمرا ايجابيا، داعيا مدراء المحافظ الاستثمارية الكبيرة إلى لعب دور مهني بأخذ زمام المبادرة في السعي نحو استقرار السوق والتحول إلى صانعي سوق، وقال: على المحافظ الاستثمارية الكبيرة في الوقت الحالي المحافظة على استثماراتها لضمان الأداء الجيد والمتماسك للسوق·
وأكد الطه أن أسواق المال قادرة على استعادة توازنها وتحقيق معدلات نمو متوازنة معقولة، معربا عن أمله في أن يتمكن السوق خلال الأسبوع الحالي من بناء نقاط دعم جديدة يمكن على أساسها بدء مرحلة الانتعاش·
واعتبر محللون آخرون أن بقاء سهم اعمار القيادي فوق حاجز 19 درهما يعد مؤشرا ايجابيا ويبشر بقرب انتهاء مرحلة الهبوط الحاد وبدء مرحلة جديدة تتسم بالاستقرار النسبي· وجاء سهم إعــمـار في المركز الأول من حيث الشركات الأكثر نشاطا حيث تم تداول ما قيمته 540 مليون درهم موزعة على 27,14 مليون سهم من خلال 1,858 صفقة· وارتفع مؤشر سوق الإمارات المالي الصادر عن هيئة الأوراق المالية والسلع خلال جلسة تداول أمس بنسبة 0,34% ليغلق عند مستوى 6,253,44 نقطة· وجرى تداول ما يقارب 140 مليون سهم بقيمة إجمالية بلغت 1,53 مليار درهم من خلال 10,282 صفقة·

اقرأ أيضا

«الدولي للتنمية الإدارية»: الإمارات الأولى عالمياًً في 5 مؤشرات