الاتحاد

الاتحاد نت

هجرته زوجته.. فادعى قتلها

احتجز في نظارة مخفر الجهراء مدمن خمر ادعى قتل زوجته والقاءها في بر المطلاع، بعدما هجرته وتوجهت إلى منزل ذويها في منطقة الفردوس.

وقالت صحيفة "الراي" الكويتية إن ما حصل وفق ما رواه مصدر أمني، ان عمليات وزارة الداخلية تلقت بلاغا من شخص يقطن في منطقة الجهراء، افاد فيه انه قتل زوجته وتخلص من جثتها برميها في بر المطلاع، وعليه استنفر رجال امن الجهراء بقيادة مديرهم العميد محمد طنا ورئيس الدوريات الرائد مطر السبيل وتحركوا إلى بر المطلاع، حيث قاموا بمسحه وتمشيطه، لكنهم لم يعثروا على اي جثة او شيء يثير الشبهات.

وقال المصدر الامني ان مدير امن الجهراء طلب من رجاله رصد هاتف الزوج المبلغ بالتنسيق مع رجال المباحث، ليتضح ان صاحب البلاغ مواطن يتواجد في منطقة الجهراء، وتوجهت فرقة امنية إلى المكان الذي دلهم عليه الرصد الهاتفي، حيث عثر على مقدم البلاغ في حال غير طبيعية وإلى جواره زجاجة خمر مستوردة، واقتيد إلى الجهات المختصة، وبافاقته واستجوابه اقر انه ادعى قتل زوجته ورميها في البر بسبب خلافات حصلت بينها وبينه تركت على اثرها منزل الزوجية وتوجهت إلى منزل ذويها في منطقة الفردوس، وزودهم برقم هاتفها، وبالاتصال بها ظهر انها بالفعل تقيم عند ذويها، وتم احتجاز الزوج على ذمة قضية سكر وازعاج سلطات.

اقرأ أيضا