الاتحاد

الرياضي

4 برونزيات حصاد الإمارات في «مبارزة» الأشبال والناشئين

محمد غانم المنصوري يرفع كأس المركز الثالث مع لاعبي البعثة

محمد غانم المنصوري يرفع كأس المركز الثالث مع لاعبي البعثة

حصل منتخبنا على 4 ميداليات برونزية في البطولة الخليجية الثالثة للأشبال والناشئين للمبارزة التي استضافتها صالة الأمير سعود بن جلوي مدينة الدمام السعودية واستمرت فعالياتها لمدة 3 أيام اعتباراً من السبت الماضي واختتمت أمس الأول وشاركت فيها 5 دول خليجية هي الإمارات والكويت وقطر والبحرين بالإضافة إلى السعودية مستضيفة البطولة.
وحقق ميداليات منتخبنا لاعبنا علي المنصوري بفوزه بالمركز الثالث في مسابقات سلاح الشيش “الفلوريه” للناشئين تحت 17 سنة بعد أن تغلب في دور الستة عشر على الكويتي محمد الرباب 15 - 13 في مباراة متكافئة حسمها لاعبنا لصالحة في اللحظات الأخيرة من اللقاء ليصعد إلى دور الثمانية ويلاقي الكويتي علي عباس فهد في مباراة فرض فيها لابنا علي المنصوري سيطرته عليها ليفوز 15 - 13 أيضاً ليصعد إلى الدور قبل النهائي ليلاقي اللاعب الكويتي عبداللطيف الحميدان “الفائز بالمركز الأول” والذي تمكن من الفوز على لاعبنا 15 - 7 ليكتفي لاعبنا علي المنصوري على المركز الثالث والميدالية البرونزية.
وحصلت فرقنا للاسلحة الثلاثة “الايبي “ والفلوريه والسابر على الميداليات البرونزية لمسابقات الفرق.
وضمت البعثة التي ترأسها محمد غانم المنصوري عضو مجلس إدارة الاتحاد والمدير المالي وتضم المدربين محمد الربعي وفتحي أبو الفتوح والحكام المواطنين سيف الجابري وعبدالعزيز الحمادي بالاضافة إلى 10 لاعبين هم ماجد سلطان المنصوري وعلي ناصر المنصوري وسرور العزعزي وعبدالعزيز العلي “لسلاح الشيش” الفلوريه” وعبدالله الحمادي ومانع البلوشي وعبدالله الهاملي لسلاح سيف المبارزة “الايبيه” ومحمد الهاشمي وعبدالرحيم الخياري وعلي الحمادي لسلاح السيف العربي “السابر”.
وكانت البعثة قد عادت مساء أول أمس الأول عبر مطار الشارقة الدولي بعد انتهاء مشاركتها في البطولة.
وكان قاسم سالم الطاهر أمين السر العام للاتحاد والأمين العام للجنة التنظيمية قد سبق البعثة إلى الدمام وحيث شارك في اجتماعات اللجنة التنظيمية التي أشرفت على البطولة.
سيطرة كويتية
وشهدت البطولة سيطرة اللاعبين الكويتيين على المراكز الأولى واحتفظوا بلقب للمرة الثانية على التوالي بعد فوزهم بـ 5 ميداليات من أصل 6 في منافسات الفردي فيما اكتسحت المنتخبات الكويتية منافسات الفرق بفوزها بثلاث ميداليات مخصصة للمنافسات ووسعت الفرق الكويتية الفارق بينها وبين أقرب منافسيها وهو المنتخب السعودي مستضيف البطولة والذي حل ثانياً بحصوله على ذهبية واحدة فقط.
وأكد محمد غانم المنصوري رئيس البعثة أن مشاركة منتخبنا كانت ايجابية للغاية وأن حصول لاعبينا على 4 ميداليات برونزية يعد خطوة جيدة في طريق طموح مجلس إدارة الاتحاد برئاسة المهندس الشيخ سالم بن سلطان القاسـمي والـذي يهـدف إلى أن تكون المبارزة الإماراتية في المكانـة اللائقـة بها وأن ينافس لاعبونا في جميع البطولات التي يشـاركـون بهـا سـواء خليجيـة أو عربية أو دولية وهـذا لن يتأتـى إلا بالتخطيـط السليم وتوفير الامكـانيـات اللازمـة للاعبينـا وهـو مـا يعمل مجلس إدارة الاتحاد جاهداً لتحقيقه.
وأشاد رئيس البعثة بإصرار وعزيمة لاعبينا خاصة وأن فيهم لاعبين يشاركون لأول مرة بالبطولات الدولية.
تفوق منطقي
ووصف غانم المنصوري سيطرة اللاعبين الكويتيين على المراكز الأولى للبطولة بحصولهم على 16 ميدالية، منها ثماني ذهبيات وأربع فضيات ومثلها برونزيات بأنها سيطرة منطقية ومستحقة نظراً للامكانيات الهائلة للمبارزة الكويتية العريقة والتي سبقت الدول الخليجية الأخرى باللعبة منذ عقود طويلة وان لديهم في الوقت الحاضر ما يزيد عن 11 ناديا متخصصا باللعبة وعدد كبير من المدربين المتخصصين بكل ناد بالاضافة إلى مدربي المنتخبات الوطنية ويكفي العلم بأن الكويت قد شاركت بالبطولة بـ 21 لاعباً خضعوا جميعاً لمعسكر خارجي بألمانيا لمدة أسبوعين وسط توافر الامكانيات الهائلة لمنتخباتهم.
وأثنـى رئيـس بعثـة منتخبـاتنـا على التنظيـم الرائع للبطولـة من قبل الاتحـاد السـعـودي والـذي بـذل مسـؤولـوه كـل الجهـد لإخـراج البطولـة بالصـورة الـرائعـة التـي نالـت إشـادة الجمـيـع كما أثنـى المنصـوري على الحفـاوة البالغــة التي لقيتها بعـثـة منتخبنـا من المسؤولين السـعوديين والتي أحاطت بالبعثة منـذ وصـولها الـدمـام.

اقرأ أيضا

العين ضمن قائمة أفضل أندية آسيا في العقد الأخير