الاتحاد

الرياضي

الكردي ينافس هوانج على شراء ليفربول

فريق ليفربول خلال تدريباته على ملعبه أمس

فريق ليفربول خلال تدريباته على ملعبه أمس

دخل رجل الأعمال السوري يحيى الكردي بقوة على خط شراء نادي ليفربول الانجليزي لينافس الملياردير الصيني كيني هوانج، بحسب بيان صادر عن شركته الاستثمارية.
ويمثل الكردي مجموعة مستثمرين من الشرق الأوسط وكندا، وتردد سابقاً أنه على صداقة جيدة مع فوستر، ابن الأميركي جورج جيليت أحد مالكي النادي المعروض للبيع منذ أبريل الماضي والمثقل بالديون، وقد حضر الأول مباراة ليفربول ضد ستوك في يناير الماضي.
وأصدر الكردي بياناً عبر قسم العلاقات العامة في شركته التي تتخذ من كندا مقراً لها، اعتبر خلاله انه في “مفاوضات متقدمة” مع مالكي النادي الحاليين لشراء حصصه. وجاء في البيان: “أكد يحيى الكردي، ممثل مجموعة مستثمرين من الشرق الأوسط وكندا، ان مجموعته دخلت في مفاوضات متقدمة مع توم هيكس وجورج جيليت، مالكا نادي ليفربول لكرة القدم، لشراء 100 % من أسهم النادي”.
وتابع البيان: “حصل اتفاق على معظم النقاط الرئيسية، بما فيها سعر الشراء، إعادة دفع الديون للمصرف الملكي الاسكتلندي وويلز فارجو، وتمويل بناء ملعب جديد في منتزه ستانلي في ليفربول، ان الاتفاق الرسمي لشراء النادي بين الفريقين هو في المرحلة الأخيرة من المفاوضات”.
أضاف البيان: “يقيم السيد الكردي في كندا وهو لاعب دولي سابق في منتخب سوريا يشرف على استثمارات مجموعته في أوروبا وأميركا الشمالية”.
يـذكـر أن الكردي وهو مـن مواليـد مـدينـة حلـب السـوريـة 1966، عين سـفيـراً لمنظمـة الطفولة العالمية “يونيسيـف” التابعـة للأمم المتحدة في كندا، وسبـق له أن لعب في صفوف فريقي الاتحاد والشرطة محلياً واحترف لموسم واحد في النجمة اللبناني قبل أن يهاجر إلى الإمارات ومن ثم إلى كندا.
وكانت الصحف البريطانية ذكرت الاثنين الماضي أن رجل الأعمال الصيني كيني هوانج المقيم في هونج كونج تقدم بعرض رسمي إلى مسؤولي ليفربول سابع الدوري الانجليزي من أجل شراء النادي. وتراكمت ديون ليفربول منذ وصول مالكيه الأميركيين توم هيكس وجورج جيليت قبل ثلاث سنوات، وبلغت ما يقارب 300 مليون يورو.
وقد اتخذ البنك البريطاني “ار بي إس”، الدائن الرئيسي، زمام الأمور في النادي منذ أبريل عندما قرر هيكس وجيليت أخيراً بيع النادي.
ويدير كيني هوانج صناديق الاستثمار “كيو أس أل” الرياضية ومقرها في هونج كونج والتي جعلت منه مليارديراً.
ووفقـاً للصحـف البريطـانيـة، فـان هـوانـج وبعد أسابيـع عدة من المفاوضات مع البنك البريطاني ار بي إس، تقدم بعرض فعلي ورسمي لشراء النادي وينتظر رداً من مجلس إدارة النادي. وأوضحت أن هوانج يأمل في إتمام الصفقة قبل انتهاء فترة الانتقالات الصيفية في 31 أغسطس الحالي.

اقرأ أيضا

الشامسي يتراجع عن استقالته من اتحاد الشطرنج