الاتحاد

منوعات

تعرف على الكويكب "أولتيما ثول" الذي يستكشفه مسبار "نيو هورايزنز"

على بعد ستة مليارات و500 مليون كيلومتر عن الشمس، يسبح جرم الشمسية مكوّن من رأسين ملتصقين التحما في بدايات تشكّل المجموعة الشمسية قبل أربعة مليارات و500 مليون سنة، بحسب ما أعلنت
يواصل المسبار "نيو هورايزنز" استكشاف الكويكب "أولتيما ثول" الواقع في أطرف مجموعتنا الشمسية على بعد ستة مليارات و500 مليون كيلومتر عن الشمس.
وقالت وكالة الفضاء الأميركية (ناسا) إن المسبار الذي أرسلته تمكن من الاقتراب من الجرم الثلاثاء إلى أدنى مسافة هي 3500 كيلومتر والتقط صوراً لسطحه، ليكون بذلك أبعد جرم عن الأرض يُستكشف عن قرب.
في الحادي والثلاثين من ديسمبر الماضي، أي قبل أيام فقط، لم يكن لدى العلماء سوى صورة غير واضحة ملتقطة عن بعد نصف مليون كيلومتر لهذا الجرم الذي توازي مساحته مساحة مدينة، يظهر فيها مستطيلاً.
اليوم واستنادا إلى الصور الجديدة التي أرسلها المسبار، بات العلماء يعرفون شكله على نحو واضح. فقد ظهر أن الجرم مكوّن من رأسين ملتصقين التحما في بدايات تشكّل المجموعة الشمسية قبل أربعة مليارات و500 مليون سنة.
وقال مدير المهمة آلان شترن، في مؤتمر صحافي "أقدّم لكم أولتيما ثول" عارضاً صوراً ملتقطة من بعد 27 ألف كيلومتر يظهر فيها على شكل رجل ثلج.
يبلغ طول هذا الكويكب 31 كيلومتراً وهو يتمّ دورة حول نفسه كل 15 ساعة.
ورُصد لأول مرّة في العام 2014 بعدسة التلسكوب الفضائي "هابل".
ولا يعكس سطحه أشعة الشمس كثيراً، وهذا من الأمور التي تصعّب مراقبة الأجرام البعيدة جداً عن الشمس.

اقرأ أيضاً... فيديو.. مسبار يقترب من أبعد جرم ضمن مجموعتنا الشمسية
قبل أربعة مليارات و500 مليون سنة، كان الجرم سحابة من الحصى المتجمّد تكثّفت شيئاً فشيئاً إلى أن تشكّل جرمان صغيران ثم التحما.
وقال جيف مور المسؤول العلمي في المهمة "نيو هورايزنز أشبه بآلة تسافر بنا عبر الزمن، فقد أعادتنا إلى زمن تشكّل المجموعة الشمسية...نحن نشاهد صورة عن نشوء الكواكب توقّف فيها الزمن".
وأضاف آلان شترن "ستُطوّر دراسة هذا الجرم معارفنا بشكل كبير في مجال علوم الكواكب..إنها المرة الأولى التي نكون فيها متأكدين من أن الجرم نشأ بهذه الطريقة، أي إنه لم يتغيّر مع الوقت ليصل إلى هذا الشكل".
وقالت كارلي هويت المسؤولة في المهمة "يمكن القول بثقة أيضاً إن أولتيما ثول أحمر اللون" أي مثل "شارون" قمر بلوتو، وقد يكون سبب ذلك الإشعاع الصادر من الجليد.
وأعلن العلماء الكشف عن معلومات إضافية بعد ورود صور جديدة من المسبار.
و"أولتيما ثول" من أجرام "حزام كويبر"، وهو قرص شاسع من الأجرام الصغيرة يدور حول الشمس متبق من زمن تشكّل المجموعة الشمسية.
واكتشف هذا الحزام في التسعينيات من القرن العشرين، وهو يقع على أربعة مليارات و800 مليون كيلومتر من الشمس، فوق مدار نبتون، أبعد الكواكب عن الشمس.
ويحتوي الحزام على مليارات المذنبات وملايين الأجرام مثل "أولتيما ثول"، وهي أجرام تسمى الأقراص الكوكبية تتشكّل منها الكواكب في ما بعد، بحسب شترن.
أطلقت وكالة الفضاء الأميركية (ناسا) المسبار "نيو هورايزنز" في العام 2006، وهو يسبح في الفضاء بسرعة 51 ألف كيلومتر في الساعة. وفي هذا السرعة الهائلة، يمكن أن يؤدي ارتطامه بأي جرم صغير كحبّة أرزّ إلى تشظّيه فوراً.

اقرأ أيضا

30 ألف مشارك في مهرجان الألعاب الإلكترونية بالرياض