الاتحاد

مصدر السعادة

اختلف الكثيرون في تحديد مصدر السعادة، فمنهم من يراها في حوزة المال، ومنهم من يظنها في الجاه والمنصب، وآخرون يعتقدونها في كثرة الأصدقاء ووفرة الأحباء··· وهكذا تتعدد النظرة إلى السعادة ومعينها·
وفي اعتقادي أن السعادة تكمن في فعل الخير، فمن يفعل الخير بنيةٍ خالصة غير مرتقب شكراً ولا منتظر حسداً فقد سلك السبيل المودي إلى راحة النفس وطمأنينة الذات وسعادة الروح، ذلك لأن فعل الخير ينعكس اثره على الإنسان فيشعر بالطمأنينة ويحس بالرضى وتتجاوب مشاعره وأحاسيسه مع نداء الفطرة فلا يجد إلا السرور يملؤه والحبور يكتنفه، والرغبة في مواصلة العطاء والبذل والسخاء··
إفعل الخير عزيزي القارئ بزيارة لمريض تجبر له بها حالته، وهبة لفقير تسد بها عوزة، ومعونة لذي حاجة تخفف عليه بها مؤونته، وابتسامة في وجه جارٍ أو صديق تطيب بها نفسه وتدخل السرور إلى قلبه والفرح والابتهاج·
افعل الخير براً تؤديه لوالديك، وحقاً تقوم به لمن حواليك، ومعروفاً تصنعه ليتيم بائس أو مسكين عضه الجوع بنابه أو ما شابه هذه الحالات الانسانية التي يعود فعل الخير على صاحبه من خلالها بالأجر الكثير والثواب الجزيل··
إفعل الخير لأنك ترقى بفعله، والخير كما أسلفنا وجوهه عديدة ومسالكه كثيرة ويكفيك منه ما هو على قدر السعة والطاقة والقدرة وإن زدت من جهدك ورمت الأكثر من ذلك فذلك لك تجده يوم يقوم الناس لرب العباد···
من نوافذ الخير وفعله تهب نسائم السعادة فتأتلق حياة المحسن نوراً وبشراً، ويحس بجدوى وجوده ويتلمس فرحه المنتظر في دار البقاء والخلود·
عبدالرزاق الحسين
أبوظبي

اقرأ أيضا