الاتحاد

الإمارات

الإمارات تفوز باستضافة المؤتمر الآسيوي للموهوبين

اعتمد المجلس الآسيوي للموهوبين في مؤتمره العام الحادي عشر المنعقد في سيدني بأستراليا فوز دولة الإمارات العربية المتحدة باستضافة الدورة المقبلة 12 للمؤتمر الآسيوي للموهبة المزمع عقده عام 2012.
وقد تم اختيار مدينة دبي لاستضافة المؤتمر بناء على ملف الاستضافة الذي قدمه وفد جائزة حمدان بن راشد آل مكتوم للأداء التعليمي المتميز بعد منافسة عدد من الملفات التي تقدمت بها بعض الدول لاستضافة المؤتمر.
كما فاز الدكتور محمد البيلي مستشار إدارة الموهوبين في الجائزة وعضو الوفد المشارك بمقعد نائب رئيس المجلس الآسيوي للموهوبين في انتخابات اختيار عضوية المجلس.
وأشاد معالي حميد محمد القطامي وزير التربية والتعليم رئيس مجلس أمناء جائزة حمدان بن راشد آل مكتوم للأداء التعليمي المتميز بالجهود الوطنية الصادقة التي يقودها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي وإخوانهما أصحاب السمو حكام الإمارات في عملية التنمية المستدامة وخاصة تلك الموجهة لقطاع التربية والتعليم، والذي يحظى برعاية خاصة يجسدها الدعم الكبير والاهتمام اللامحدود في دفع عجلته إلى التقدم والنمو باستمرار .
كما أشاد معاليه برعاية ودعم سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية، راعي الجائزة، للبرامج والفعاليات المتعلقة بالتميز التعليمي والموهوبين والتي من شأنها دفع جهود المؤسسات التعليمية في مجال تطوير وتجويد التعليم باعتباره المحرك الأساسي للتنمية المستدامة.
وأضاف أن المشاريع الرائدة لجائزة سموه للأداء التعليمي المتميز والتي غدت إحدى المؤسسات المهمة محلياً وإقليمياً ودولياً في مجال دعم وتحفيز الجودة التعليمية تشكل رافدا لخطط تطوير التعليم بتجارب وممارسات غنية تختصر البعد الزمني.
وأوضح معالي رئيس مجلس أمناء جائزة حمدان التعليمية أن مبادرة سمو راعي الجائزة تجاه الموهوبين بإطلاق وتمويل خطة وطنية لرعاية الموهوبين تُعتبر دعماً قوياً ومميزاً للمؤسسة التعليمية بالدولة، وأن الإنجازات التي حققتها الجائزة على صعيد المجلسين العالمي والآسيوي للموهوبين ونجاحها في حسم المنافسة على استضافة المؤتمر الآسيوي القادم للموهبة لصالح الدولة إضافةً إلى فوز ممثلها بمقعد نائب الرئيس تؤكد على المكانة المرموقة التي تبوأتها الدولة على الصعيد العالمي بفضل السياسية الحكيمة والرشيدة لقيادتنا السياسية الفذة.
من جانبه، عبّر الدكتور جمال المهيري الأمين العام للجائزة عن خالص شكره وامتنانه لسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية راعي الجائزة، على توجيهات ومتابعة ودعم سموه للجائزة في جذب الخبرات والمؤسسات العالمية في مجال الموهبة والتميز لتحقيق الشراكة العالمية في سبيل النهوض بالموهوبين إلى آفاق أوسع عبر أفضل البرامج والمشروعات المطبقة في الدول المتقدمة.
وأكد أن دولة الإمارات بهذه الخطوة تكون قد دخلت في فلك صناعة الموهبة مما يفتح نافذةً جيدة لدعم الخطة الوطنية لرعاية الموهوبين في الدولة والتي جاءت بمبادرة كريمة من سمو راعي الجائزة وتعمل عليها إدارة رعاية الموهوبين بالجائزة في شراكة استراتيجية مع وزارة التربية والتعليم وتعاون المؤسسات الوطنية ذات العلاقة، مؤكدا أنه بالضرورة ستثري البرامج التعليمية المخصصة للموهوبين والمتميزين.

اقرأ أيضا

عبدالله بن زايد يؤكد رفض العنصرية والتطرف