الاتحاد

الرياضي

الوحدة يواجه الإمارات بشعار «ممنوع المفاجآت»

يلتقي اليوم الوحدة والإمارات على ستاد آل نهيان في العاصمة والمواجهة المرتقبة بين الفريقين في ختام الدور الأول من مسابقة دوري المحترفين لكرة القدم، ويسعى الوحدة في مباراة اليوم إلى الفوز، والعودة بقوة لسباق المنافسة على اللقب، بعد الخسارة التي تعرض لها في “ديربي العاصمة” الجولة الماضية، أما الإمارات فهو يبحث عن ختام مقبول لمجريات الدور الأول وتحقيق مفاجأة أخيرة في ملعب منافسه القوي.
يخوض الوحدة مساء اليوم مباراته الأخيرة في النصف الأول من بطولة الدوري، ويهمه فيها أن يحقق النقاط الثلاث كاملة، إذا ما أراد البقاء على مقربة من المنافسة على اللقب، وتعرض الفريق لخسارة قاسية أمام الجزيرة في الجولة الماضية، بعدما كان الفريق متقدماً بالنتيجة، ولكنه نجح في استعادة الثقة، عندما تغلب على الوصل في مسابقة الكأس ليصل إلى الدور نصف النهائي.
ويحتل الوحدة في الدوري المركز الخامس برصيد 16 نقطة، ويتخلف عن الصدارة بفارق ثماني نقاط، وهو الفارق الذي يعتقد لاعبو الوحدة أنه قابل للتقليص، بشرط عدم التفريط في المزيد من النقاط خلال الفترة القادمة، ولعل من أهم أسباب سعادة جماهير الوحدة خلال الجولات الماضية، هو استعادة المهاجم البرازيلي بيانو خطورته وحاسته التهديفية، وكان له دور كبير في حسم الكثير من المواجهات لمصلحة الوحدة، ولا يزال مطالباً بالكثير لتشكيل الفارق المطلوب لمصلحة الفريق.
أما الإمارات فقد كان الدور الأول بصفة عامة سيئاً للغاية، ومن أسوأ ما قدمه الفريق طوال تاريخه، ورغم البداية القوية المتمثلة في الفوز على دبي، إلا أنه سقط في المواجهات التسع التالية، فخسرها جميعاً، وأصبح الفريق في موقف محرج، حيث يحتل المركز الأخير برصيد ثلاث نقاط، وهو صاحب أضعف خطي هجوم ودفاع، وعلى الرغم من اندماج الإمارات ورأس الخيمة في الموسم الماضي، إلا أن نتيجة هذا الدمج لم تظهر آثاره على الفريق، بل ظهر الإمارات بمستوى أقل مما كان عليه قبل الدمج.
ويعيش التونسي لطفي البنزرتي مدرب الفريق ظروفاً صعبة، وهو يسعى لانتشال الفريق من الدوامة التي يعيش فيها، وكان الإمارات قد خسر في الجولة الماضية على ملعبه أمام النصر ليزداد موقفه تعقيداً.

غيابات

أبوظبي (الاتحاد)ـ لا توجد غيابات جديدة في صفوف الوحدة، باستثناء البرازيلي هوجو للإيقاف بالإنذار الثالث، بينما يتواصل غياب ماجراو ومحمد الشحي لعدم وصولهما إلى “الفورمة” المطلوبة وسعيد الكثيري ومحمد أحمد قاسم للإصابة.
ويغيب عن “الصقور” بسبب الإصابة كل من إدريس فوزي وحارب مردد وفيصل علي الشحي وهادف سيف ومحمد علي عمر، إلى جانب علي ربيع، لعدم جاهزيته، وغادر هادف سيف إلى ألمانيا لإجراء جراحة الرباط الصليبي ويلتحق به بعد غد حارب مردد لإجراء جراحة مماثلة.


التدريب الأخير

أبوظبي (الاتحاد) ـ ركز الجهاز الفني لفريق الوحدة على الجانب الهجومي في آخر تدريبين للفريق، بفتح اللعب على الإطراف والاختراق من العمق، هذا بجانب النقل السريع للكرة من خلال التمرير من لمسة واحدة.
من ناحية أخرى شهدت التدريبات الأخيرة لـ”الصقور” وصول اللاعبين إلى مرحلة ممتازة من اللياقة البدنية التي تمكنهم من أداء الـ90 دقيقة بالقوة نفسها، وكما أظهروا تجاوباً جيداً في تنفيذ الواجبات تبعاً لخطة البنزرتي.

الشيبة: معنوياتنا عالية

أبوظبي (الاتحاد) ـ أكد محمد الشيبة مدافع الوحدة أن هدف فريقه، هو كسب “العلامة الكاملة” أمام الإمارات، حيث يحرص على مواصلة عروضه الجيدة في الفترة الأخيرة وتتويج المستوى بنتيجة إيجابية تكفل له نقاط المباراة التي تعتبر الأهم. وقال: ليس أمامنا خيار آخر، فاللقاء على ملعبنا، ولا بد أن نفوز حتى نبقي على حظوظنا قائمة في المنافسة على البطولة، والجيد إننا ندخل هذه المباراة بعد التأهل إلى نصف نهائي الكأس، وهذا ما يمثل دفعة معنوية كبيرة للفريق.

محسن متولي: نبحث عن «السعادة» الغائبة

رأس الخيمة (الاتحاد) - أكد المغربي محسن متولي لاعب الإمارات عن جاهزيتهم للمباراة، بعد أن أكملوا الاستعداد، مشيراً إلى أن هناك إصراراً من اللاعبين على تجاوز الفريق الوحداوي الذي سيكون هدفنا اليوم، رغم أن المباراة بملعبه ووسط جماهيره، إلا أن لدينا الأسلحة التي يمكن من خلالها تحقيق النتيجة الإيجابية، ومع احترامنا للوحدة وقوته، إلا أن لدينا الإمكانيات والقوة على تحقيق النتيجة التي تسعدنا وتسعد جماهيرنا الوفية .

اقرأ أيضا

سباق العين الأول للجري.. «تفوق وإبداع»