الاتحاد

الاقتصادي

4 مليارات درهم استثمارات مراكز التسوق في الشارقة

الشارقة - خولة السويدي:
بلغ إجمالي تكاليف مراكز التسوق القائمة فعليا في الشارقة حوالي أربعة مليارات درهم، وتوقع الشيخ طارق بن فيصل القاسمي رئيس دائرة التنمية الاقتصادية بالشارقة ارتفاع استثمارات مراكز التسوق في الإمارة خلال السنوات القليلة المقبلة، وقال خلال افتتاحه أمس لمركز سفير مول بشارع الشارقة دبي: تشهد الفترة المقبلة ارتفاعا كبيرا في استثمارات مراكز التسوق في إمارة الشارقة، وهو ما يأتي مواكبا للنمو الاقتصادي الكبير الذي تشهده الدولة حاليا، حيث تقدر تكلفة مراكز التسوق في الشارقة والبالغ عددها عشرة مراكز أكثر من 4 مليارات درهم·
وقال الشيخ طارق ان مركز سفير مول الواقع على مساحة 1,2 مليون قدم مربع وتصل تكلفته إلى 250 مليون درهم يعد الأحدث ضمن قائمة طويلة من مراكز التسوق التي ستطرح في الإمارة لتسد الحاجة المتنامية من رغبات المستهلكين، وأوضح أنه مع اتساع الرقعة الجغرافية المأهولة للإمارة فقد بات من الضروري خلق مراكز تسوق جديدة تكون على مقربة من التجمعات السكانية لتلبية احتياجات شرائح واسعة من المجتمع والمستهلكين على السواء، مشيرا إلى ان مبيعات مراكز التسوق في الشارقة تشهد نموا كبيرا تصل في متوسطها إلى 20 في المائة سنويا·
ورحب القاسمي باستثمارات مواطني الدولة والخليجيين في إقامة مراكز تسوق نوعية ومميزة لما لها من دور في تنشيط الحركة التجارية والاقتصادي وتخلق وظائف جديدة وتساهم في تعزيز دخل الفرد وكان الأداء الاقتصادي والسياحي في إمارة الشارقة قد حقق خلال عام 2005 أداء كبيرا ومتميزا ترجم إلى ازدهار ونمو في كافة القطاعات ومنها القطاع السياحي والعقاري والصناعي والخدمي·
وقال جيه بي كالواني الرئيس التنفيذي لمجموعة السفير أن تجارة التجزئة من أسرع القطاعات نموا في الدولة تدفعها حركة السياحة المتزايدة، مشيرا إلى أن الفترة الحالية تعتبر فرصة سانحة لتجار التجزئة لتوسيع مشاريعهم في الإمارة والدولة·
وكان الشيخ طارق بن فيصل القاسمي قد افتتح المول الجديد أمس بحضور أحمد المدفع رئيس غرفة تجارة وصناعة الشارقة وسعيد الجروان مدير عام الغرفة وعدد من المسؤولين، ويضم مركز السفير 130 متجرا ويتكون من ثلاثة طوابق·

اقرأ أيضا

المنصات الرقمية.. داعم محوري للقطاع العقاري