الاتحاد

الإمارات

طائرا حبارى يعودان إلى البلاد لقضاء الشتاء

العين ـ صالحة الكعبي:
عاد إلى البلاد طائرا حبارى لقضاء فترة الشتاء بعد مرور عام على إطلاقهما في المنطقة الشرقية بإمارة أبوظبي وهجرتهما إلى كازاخستان· وهذان الطائران العائدان هما اثنان من أربعة طيور حبارى كان قد قام الباحثون بالمركز الوطني لبحوث الطيور التابع لهيئة البيئة - أبوظبي بأسرها بالتعاون مع دوريات الرفق بالحيوان بالمنطقة الشرقية وعدد من الصقارين المواطنين بالمنطقة الغربية حيث تم تزويدها بأجهزة تعقب فضائية لدراسة مسار هجرتها قبل أن يتم إعادة إطلاقها من جديد لتكمل مسار هجرتها الشتوية· وأشارت المعلومات التي تلقتها الهيئة بعد عملية الإطلاق التي تمت في بداية عام 2005 إلى أن أحد هذه الطيور الأربعة تم صيده بعد عدة أيام من قبل أحد الصقارين بينما غادرت الطيور الثلاثة الأخرى دولة الإمارات في أوقات مختلفة من شهر مارس 2005 متجهة إلى سلطنة عُمان حيث تم اصطياد إحداها في حين عبر الحباران المتبقيان الخليج وتوقفا في إيران لفترة وجيزة قبل أن يتجها إلى كازاخستان مرورا بتركمانستان، حيث عاد الطائران مرة أخرى إلى دولة الإمارات بعد قضاء موسم التزاوج في كازاخستان· كما تشير عودة هذه الطيور إلى أهمية دولة الإمارات كمحطة رئيسية في مسار الهجرة الشتوية لهذه الطيور ويؤكد ضرورة استمرار الجهود لتهيئة الظروف المناسبة لهذه الطيور لحمايتها وزيادة أعدادها في الطبيعة·
وأكد ماجد المنصوري الأمين العام للهيئة أن عودة هذه الطيور مرة أخرى إلى دولة الإمارات دليل على نجاح التقنيات الفنية المستخدمة لدارسة عملية الإطلاق ومتابعة ومراقبة الطيور بعد إطلاقها وتتبع تنقلاتها وتحديد مسار هجرتها وتقييم معدل بقائها وأسباب الوفيات· وأضاف أنه من المثير في الأمر أن الطيور قد عادت إلى المناطق ذاتها التي تم أسرها فيها خلال عام 2005 باستخدام أحد الصقور التي تم تزويدها بوسائل خاصة لحمايتها أثناء عملية الصيد·

اقرأ أيضا

محمد بن راشد يصدر مرسومين بتعيين مديرين عامين