الاتحاد

عربي ودولي

فرنسا تدعو الى شراكة أطلسية أكثر توازنا

ميونيخ -ا ف ب: دعت وزيرة الدفاع الفرنسية ميشال اليو-ماري الى 'شراكة جديدة اكثر توازنا' بين الاتحاد الاوروبي والولايات المتحدة خلال المؤتمر الثاني والاربعين حول الامن في مدينة ميونيخ الالمانية·
وقالت الوزيرة الفرنسية الليلة قبل الماضية 'على الاتحاد الاوروبي واميركا الشمالية الاسراع في اقامة شراكة استراتيجية جديدة اكثر توازنا وتحترم التنوع'·
واضافت 'ان الاوروبيين والاميركيين اتفقوا في فبراير من العام الماضي على ضرورة قيام اوروبا قوية ولا غنى عنها لتعزيز تعاون فعال بين الاتحاد الاوروبي والولايات المتحدة·
ويجب ان نطبق الآن هذا التشاور على كبرى الرهانات المشتركة'، ملمحة الى زيارة الرئيس الاميركي جورج بوش الى بروكسل·
واعتبرت الوزيرة الفرنسية ان 'الكلمة الاساس' هي 'التكامل' في عمل الطرفين 'وليس انتظار كل منهما الآخر او خضوع احدهما للآخر'، ودعت 'على الصعيد الدفاعي الى توضيح نوعية العمليات الدفاعية للحلف الاطلسي واوروبا'·
واعلنت ان 'الحلف الاطلسي افضل تجهيزا للعمليات الكبيرة والطويلة عندما تتدخل الولايات المتحدة· والسياسة الاوروبية للامن والدفاع هي الافضل تأقلما مع عمليات 'القبضة' والعمليات المدنية-العسكرية'· واوضحت الوزيرة الفرنسية ان 'الحلف الاطلسي يبقى ضمانة اساسية لأمننا الجماعي· وهو يتيح لنا اليوم ان نبسط معا الاستقرار في افغانستان وكوسوفا· ولنحرص مع ذلك على الا نتبعثر حيث تكون كفاءة المنظمات الاخرى هي الاجدى·
ويجب الا نبدد وسائلنا المالية الضرورية للتصدي للازمات وتحسين تجهيزاتنا'· واضافت ان 'اوروبا مدعوة الى ان تكون قطبا قويا كبيرا في الوضع الدولي الجديد· ويشكل تطوير قدراتها الدفاعية امرا ملحا لتمكينها من ان تكون عاملا مستقلا ولتعزيز الدعامة الاوروبية للحلف الاطلسي'· واشارت الوزيرة الفرنسية الى ان 'الامم المتحدة تملك وحدها الشرعية الدولية·
لكن تنظيمها واعمالها غالبا ما يتعرضان للنقد'·

اقرأ أيضا

بريطانيا: الاستيطان يخالف القانون الدولي ويجب وقفه