ثقافة

الاتحاد

أول سبتمبر الموعد الأخير لتسلم المشاركات في جوائز معرض الشارقة للكتاب

قررت إدارة الجوائز بدائرة الثقافة والإعلام في الشارقة أن يكون يوم الأول من سبتمبر من العام الحالي موعداً أخيراً لاستلام المشاركات بجوائز معرض الشارقة الدولي للكتاب، التي يتم الإعلان عنها إبان الدورة التاسعة والعشرين للمعرض في أكتوبر 2010.
وأوضح بيان صحفي صادر عن الدائرة امس ان ذلك يأتي تنفيذا لتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة لإيلاء الإنسان الأولوية والسعي في سياق المرئيات الموضوعة نحو رفع سويته الفكرية والارتقاء المعرفي، والثقافي لمداركه باعتباره المحور الأساسي لبناء الأوطان.
وقالت آمنة أحمد من إدارة الجوائز بالدائرة ان الجوائز تشمل الحقول التالية: “أفضل كتاب إماراتي” (لمؤلف إماراتي)، و”أفضل كتاب إماراتي في مجال الدراسات”، وأفضل كتاب إماراتي في الإعداد والترجمة”، وأفضل كتاب إماراتي مطبوع عن الإمارات”.
وأشارت آمنة إلى أن هذه الجائزة تهدف إلى تطوير آليات تشجيع المؤلفين والناشرين المحليين نحو تلبية متطلبات الواقع العلمي والمعرفي والثقافي في الدولة مع تشجيع الكتاب المحلي ومساندته ودعمه كما تشجع المبدع المواطن على الاستمرار والتواصل الإبداعي وتقوم بدعم الدراسات المحلية عن الوطن وقضاياه المتنوعة في مجالات الثقافة و تحفز الناشرين لتقديم الأعمال الهامة التي تخص الوطن مع تشجيع الرقي بالمطبوعة المنشورة في الدولة غير أنها تساهم في البحث عن قضايا الوطن المختلفة وترجمتها بما تفيد في الحوار مع الآخر والتعريف بالدولة من خلال الكتابات المتنوعة في كافة المجالات الإبداعية والتاريخية والعلوم والفنون. وفيما يتعلق بالشروط أفادت أنه يشترط التميز في مجال التخصص، كما تقبل المشاركات باللغة العربية والأجنبية، وعدم الحصول على الجائزة لنفس الكتاب من قبل، وألا يكون قد مر على الإصدار أكثر من سنتين من تاريخ الدورة الحالية إضافة إلى تقديم ثلاث نسخ من الكتاب المقدم لنيل الجائزة. وفيما يخص جائزة أفضل كتاب إماراتي في مجال الإعداد والترجمة فإنه يتوجب على المتقدم للجائزة الالتزام بأمانة النقل ودقة اللغة، والحصول على إذن من صاحب حق الملكية الفكرية، ولا تلتزم الإدارة بإعادة الكتب المقدمة.
وأضافت، لا بد من توفير ثلاث نسخ من الكتاب المقدم لنيل الجائزة وتعبئة استمارة الترشيح للجائزة، وصورة عن جواز السفر أو إثبات الهوية، وتبيان العنوان البريدي كاملاً مرفقاً بأرقام الهواتف والبريد الإلكتروني- السيرة الذاتية وإبراز ما يثبت إقرار بعدم الحصول على جائزة الكتاب الإماراتي من قبل.
وسيتم دعوة الفائزين لحضور مراسم حفل توزيع الجوائز إبان الدورة ال29 للمعرض في أكتوبر 2010، والتي يشرفها صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي حاكم الشارقة بالرعاية المادية والمعنوية والحضور الشخصي لحفل التكريم، علماً أن أسماء الفائزين تعلن قبل بداية معرض الشارقة الدولي للكتاب.

اقرأ أيضا

ثقافة الأمل