الاتحاد

الاقتصادي

كلينتون تهاجم الفساد والحواجز التجارية في أفريقيا

هاجمت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون الحواجز التجارية وفقر البنية التحتية والفساد في أفريقيا، قائلة إنها تعرقل جهود تعزيز وتنويع التجارة للقارة السمراء.
وقالت كلينتون، متعهدة بمساعدة أفريقيا على اجتياز الفقر، إن استراتيجية التجارة والتنمية لإدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما تركز على “تعزيز الأسواق الإقليمية داخل أفريقيا وزيادة التجارة وفعالية المساعدات والعمل مع الحكومات الشريكة للنهوض بالإصلاحات الهيكلية والتحرير التدريجي للسوق”. وأبلغت المنتدى السنوي للتجارة الأميركية مع أفريقيا أن قانون النمو والفرص في القارة السمراء الذي يسمح لدول أفريقيا جنوبي الصحراء بتصدير أكثر من 6400 نوع من البضائع إلى الولايات المتحدة دون دفع رسوم لم يحقق التوسع التجاري المأمول. وأبلغت وزيرة الخارجية الأميركية مسؤولين ورجال أعمال أفارقة أن “المنتجات البترولية مازالت تمثل الغالبية العظمى من الصادرات إلى الولايات المتحدة ولم نشهد تنوعا، ونمو الصادرات الذي كان من المفترض بقانون النمو والفرص أن يحفزه”.
كان الممثل التجاري الأميركي رون كيرك قال الإثنين الماضي إن من المرجح أن يقوم الكونجرس بتجديد القانون قبل حلول أجله في 2015 لكن من المستبعد جعله قانوناً دائماً. وتقول مجموعات تجارية افريقية إن الطبيعة المؤقتة للبرنامج تثني عن الاستثمار طويل الأجل في القارة.
وذكرت كلينتون أن اقتصاد أفريقيا جنوبي الصحراء يتجه إلى تحقيق معدل نمو أسرع من أميركا الجنوبية وأوروبا والولايات المتحدة هذا العام.

اقرأ أيضا