الاتحاد

الرياضي

الهيئة واللجنة الأولمبية تستعدان لاستضافة مؤتمر وزراء الشباب بدول التعاون

محمد حمصي:
عقد صباح امس بمقر الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة بدبي اجتماع مشترك للهيئة واللجنة الأولمبية الوطنية بحضور سعادة سلطان صقر السويدي أمين عام الهيئة وسعادة الدكتور محمد سالم سهيل الأمين العام المساعد وسعادة ابراهيم عبدالملك أمين عام اللجنة الأولمبية الوطنية·· وتم خلال الجلسة بحث الاستعدادات القائمة لاستضافة اجتماعات وزراء الشباب والرياضة ورؤساء اللجان الأولمبية بدول مجلس التعاون والمقررة خلال الفترة من 19 وحتى 22 فبراير الحالي في العاصمة أبوظبي كما نوقش خلال الاجتماع أهم مراحل الاستعداد الخاص باستضافة واستقبال هذا الحدث الكبير·
وكانت الهيئة بالتنسيق مع اللجنة الأولمبية الوطنية قد أعدت الترتيبات اللازمة للاستقبال والاستضافة بما يليق بالحدث وباسم ومكانة الإمارات وقامتا بوضع اللمسات الأخيرة على الترتيبات الخاصة بالاستضافة ووضع برنامج زمني يعتمد على العد التنازلي لبعض الترتيبات التنظيمية التي تستهدف انجاح كافة مراحل الاستقبال واقامة الاجتماعات وعلى هامش الاجتماعات أعد مكتب العلاقة العامة والإعلام بالهيئة بعض الكتيبات التوضيحية التي تتضمن معلومات موجزة عن الدولة ومسيرة العمل الرياضي والشباب منذ انطلاقة المسيرة الاتحادية بالاضافة الى رصد منظومة العمل الرياضي الخليجي الذي تديره تنظيميا الأمانة العامة لدول مجلس التعاون·
وأكد سعادة سلطان صقر السويدي على ان هذه الاجتماعات التي تحظى دولة الإمارات باستضافتها على مستوى وزراء الشباب والرياضة ورؤساء اللجان الأولمبية الوطنية تلقى اهتماما كبيرا ونحرص على ان تكون على مستوى الحدث في كافة الجوانب وتعزيزا لمكانة الدولة وما تشهده من تقدم وازدهار بفضل المولى عز وجل والقيادة الحكيمة المتمثلة بصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة 'حفظه الله' وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي واخوانهما اصحاب السمو اعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات وهذا ايضا ينبغي ان يسجل لأصحاب السمو الحكام دعمهم اللامحدود ورعايتهم المتواصلة لقطاعي الشباب والرياضة واختتم السويدي تصريحاته مؤكدا على ان الهيئة واللجنة الأولمبية حريصتان على وضع كافة الامكانيات اللازمة لانجاح الحدث والسعي الجاد نحو اخراج مراحله وتفاصيله بنجاح·
ومن جانبه اشاد سعادة ابراهيم عبدالملك بالجهود التي بذلتها وتبذلها الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة من اجل استضافة هذا الحدث الخليجي الكبير واخراجه بصورة رائعة وقال ان الاجتماع المشترك لم يتطرق سوى الى الجوانب التنسيقية بين الجهتين بحضور الاستضافة والاستقبال واعمال السكرتارية·
وذكر أمين عام اللجنة الأولمبية الوطنية بأن عبدالعزيز العطية مدير ادارة الرياضة بالأمانة العامة لدول مجلس التعاون سيصل غدا (الثلاثاء) لعقد اجتماع مشترك مع اللجنة الأولمبية الوطنية للتحضير لجلسة اللجنة الفنية المنبثقة عن رؤساء اللجان الأولمبية للإعداد لاجتماع الرؤساء المقرر يوم 21 فبراير·
وكشف ابراهيم عبدالملك النقاب على ان اللجنة الفنية ترفع توصية الى رؤساء اللجان الأولمبية بدول مجلس التعاون بخصوص مشاركة اللاعبين الأجانب في بطولات دول مجلس التعاون قائلاً: ان الإمارات تتحفظ على مشاركة الاجانب في تلك البطولات لأنها خصوصية بين ابناء دول المنطقة·
وردا على سؤال عما اذا كان موضوع معاملة اللاعب الخليجي بنفس معاملة اللاعب المحلي في بطولات التعاون قال أمين عام اللجنة الأولمبية ان هذا الأمر متروك للدول نفسها من خلال اتفاقيات مشتركة على غرار ما هو معمول به بين الكويت وقطر والبحرين، واضاف عبدالملك ان هذا الموضوع بحاجة الى دراسة متأنية لكنه يرى ان معاملة اللاعب الخليجي نفس معاملة اللاعب المحلي لا تتماشى مع مصلحة الرياضيين في دولة الإمارات·
وأكد عبدالملك ان الهيئة واللجنة الأولمبية تعملان كفريق عمل واحد لانجاح الاجتماعات واخراجها بصورة تليق مع سمعة دولة الإمارات·

اقرأ أيضا

صراع ألماني للظفر بخدمات النرويجي هالاند