بيروت (وام) أطلقت مؤسسة «خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية» مبادرة كريمة من خلال دعم «سوق العيد الخيري 2017» في بيروت «قصقص» والبقاع «تعنايل» الذي تنظمه هيئة الاغاثة والمساعدات - دار الفتوى عن طريق إرسال حاويات أحذية، وبطانيات لتوزيعها على اللبنانيين والنازحين السوريين والفلسطينيين على مدار أكثر من أسبوع. وذكر البيان الصادر عن المكتب الإعلامي لـ«ملحقية الشؤون الإنسانية والتنموية» في سفارة الإمارات في بيروت أن عدد المستفيدين سيتجاوز 7800 شخص، أي ما يوازي  1480عائلة، وذلك بغية إدخال الفرحة إلى قلوب الأطفال والعائلات خاصة مع اقتراب عيد الأضحى المبارك، وسيستكمل التوزيع في مناطق عكار، وخاصة في سهل عكار ووادي خالد والضنية من أجل الوصول إلى أكبر عدد ممكن من المستحقين، مشيرا إلى أن المساعدات تأتي في إطار استكمال المشاريع الإنسانية التي تدعمها سفارة الإمارات في لبنان بهدف مساعدة العائلات المحتاجة في مختلف المناطق اللبنانية، واستكمالاً للمساعدات الإنسانية والخيرية التي بدأتها سفارة دولة الإمارات العربية المتحدة لدى لبنان، مواكبة لفعاليات «عام الخير».