الاتحاد

الاقتصادي

نمو قوي لإصدارات الصكوك بالمنطقة خلال الربع الثاني

نمت عمليات إصدار الصُّكوك الإسلامية بمعدّل 471 بالمئة خلال الرُّبع الثاني من 2010، مقارنة مع الرُّبع الأول وبمعدّل 235 بالمئة مقارنة مع الرُّبع الثاني 2009، بحسب خدمة «زاوية».
وتربَّعت المؤسسات الحكومية على صدارة قائمة القطاعات التي تصدرُ صكوكاً إسلامية عالميا، إذ استحوذت على نسبة 77 بالمئة خلال الرُّبع الثاني 2010، يليها قطاع الطاقة وخدمات الكهرباء والماء، والقطاع المالي، وقطاع المواصلات، بحسب بيان صحفي أمس.
وقالت جهينة قاسيمالي، مديرة التمويل الإسلامي لدى «زاوية» “عالمياً، تزايدت عمليات إصدار الصُّكوك بمعدّل يفوق الضِّعف خلال الرُّبع الثاني 2010، مقارنة بالرُّبع الأول 2010 والرُّبع الأول 2009. وأما في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، نمت عمليات إصدار الصُّكوك الإسلامية بمعدّل 471 بالمئة مقارنة مع الرُّبع الأول 2010 وبمعدّل 235 بالمئة مقارنة مع الرُّبع الثاني 2009، الأمر الذي يشيرُ إلى أن المزيد من الشركات والمؤسسات باتت تنظر إلى التمويل الإسلامي بوصفه وسيلة أكثر ملاءمة وموثوقية للاستثمار. وبإيجاز، توفر خدمة رصد الصُّكوك أفضل وأشمل الأدوات للمستثمرين في أنحاء المنطقة من الباحثين عن معلومات مُحدَّثة، أولاً بأول، عن الصكوك الإسلامية الصادرة وتلك التي من المقرَّر إصدارها في المستقبل”.
وكشفت منصة «زاوية» النقابَ عن خدمة رصد الصُّكوك Sukuk Monitor. وتهدف خدمة رصد الصُّكوك التي يشرفُ عليها فريقٌ من المحللين المختصين في مجال الصُّكوك الإسلامية لدى «زاوية» إلى تزويد المستخدمين بأفضل وأشمل تغطية ممكنة للصُّكوك الإسلامية بوصفها فئة من الأصول، حيث تجمع هذه الخدمة المقدَّمة من «زاوية» بين التغطية البحثية المُحايدة والتحليلات المستقلة المقرونة بآخر أخبار صناعة الصُّكوك الإسلامية حول العالم.
وختمت قاسيمالي قائلةً: “تُعدُّ الصُّكوك الإسلامية متدنية المخاطر مقارنة بأسواق الأسهم والسوق العقارية، الأمر الذي جعلها تستأثر باهتمام المستثمرين حول العالم كوسيلة جذابة ومُجزية لتنويع الاستثمارات الشخصية والمؤسسية. ومن المعروف أن التمويل الإسلامي حقق نمواً لافتاً في الأسواق النامية في جنوب شرق آسيا، وكذلك في أوروبا والولايات المتحدة الأميركية. وفي اعتقادنا أن مشروعات البنية التحتية العملاقة والمتتابعة في بلدان مجلس التعاون الخليجي وبلدان المنطقة ستعزِّز الطلبَ على حلول التمويل المتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية، وفي طليعتها بطبيعة الحال الصُّكوك الإسلامية”.

اقرأ أيضا

الصين تطالب كندا بإطلاق سراح مديرة "هواوي"