الاتحاد

الاقتصادي

مذكرة تفاهم بين «تنظيم الاتصالات» و «الوطني للإحصاء»

وقعت هيئة تنظيم الاتصالات أمس مذكرة تفاهم مشترك مع المركز الوطني للإحصاء بهدف تنمية أطر العمل والتعاون المشترك بينهما في مجال جمع البيانات وإدارتها وتحليلها بغرض إنشاء قاعدة بيانات إحصائية على المستوى الوطني.
ووقع مذكرة التفاهم نيابة عن الهيئة محمد ناصر الغانم مديرها العام وراشد خميس عبدالله السويدي المدير العام للمركز الوطني للإحصاء.
ورسمت المذكرة الخطوط العريضة للتعاون المشترك الذي سيسعى الجانبان من خلالها إلى إنشاء قواعد بيانات متطورة ومرتبطة بقاعدة بيانات مركز الإحصاء تعمل وفق المنهجيات والتعريفات والتصنيفات والمعايير الفنية المعتمدة من قبل المركز.
وستعمل الهيئة بشكل وثيق مع مركز الإحصاء خلال إجراء البحوث والمسوح الإحصائية المرتبطة بموضوع مذكرة التفاهم وذلك بغرض تطوير الوسائل المتبعة أثناء عملية جمع المعلومات وتبادلها.
كما سيقوم الطرفان بالتعاون في مجال التدريب الإحصائي وتبادل المعلومات والخبرات اللازمة لإنشاء قواعد البيانات.
وقال الغانم “تتزايد أهمية المعلومات والبيانات الإحصائية يوماً بعد آخر ويعتبر توافر المعلومات وإمكانية الحصول عليها بسهولة أمر حيوي وهام لذلك ترغب الهيئة في إنشاء قاعدة بيانات وطنية من شأنها أن توفر معلومات دقيقة وحديثة تخدم عملية رسم السياسات واتخاذ القرارات”.
ومن جهته، قال السويدي “يعتبر المركز هو المرجع الإحصائي الرسمي والوحيد للدولة وهو المخول بإنشاء قواعد البيانات الوطنية في مختلف المجالات ونأمل في أن تكون مذكرة التفاهم بداية لتعاون مثمر مع الهيئة يصب في مصلحة الوطن ويطور من كفاءة عملية إجراء البيانات والمسوح الإحصائية”.
ولضمان تنفيذ المذكرة بالشكل الذي يتطلع إليه الطرفان، سيتم تشكيل لجنة مشتركة يعهد إليها بوضع الآليات اللازمة لإنجاز بنود المذكرة وتحديد الطرق التي تضمن التواصل والتعاون بين الطرفين بشكل فعال وستعقد تلك اللجنة اجتماعاتها بشكل متناوب بين مقري هيئة تنظيم الاتصالات والمركز الوطني للإحصاء.
وسيبدأ العمل بهذه المذكرة في الأول من ديسمبر 2010 وتسري لمدة خمسة أعوام ويمكن تجديدها لمدد مماثلة باتفاق الطرفين.

اقرأ أيضا

برنت يتكبد أسوأ خسارة أسبوعية خلال عام