الاتحاد

الرياضي

«حفل الهوية» يشعل حماس «الـمحترفين»

حضور كبير وإبهار رائع في الحفل (الاتحاد)

حضور كبير وإبهار رائع في الحفل (الاتحاد)

منير رحومة ومراد المصري (دبي)

عاشت الأسرة الكروية سهرة استثنائية بمناسبة إطلاق الهوية الجديدة لرابطة المحترفين، وافتتاح مرحلة جديدة، باسم جديد، وشعار جديد وتحدٍ أكبر في الموسم الثاني عشر لدوري المحترفين، حيث كان الحفل مثيراً وجميلاً، وألهب حماس ممثلي الأندية المحترفة من مدربين ولاعبين ومسؤولين، وكان الحدث عبارة عن إشارة انطلاق التحدي في مختلف مسابقات الموسم الجديد، وذلك بعد أشهر من العمل والتحضيرات لضربة البداية التي لا يفصلنا عنها سوى أيام قليلة.
وكشفت رابطة المحترفين شعارات أربع مسابقات ستشهد تنافساً قوياً بين الأندية، وهي كأس السوبر، ودوري الخليج العربي، وكأس الخليج العربي، بالإضافة إلى دوري تحت 21 سنة، لتفتح كرة الإمارات صفحة جديدة من الإثارة والتشويق، وسط أجواء تنظيمية جديدة تحفز على الإبداع والتألق، وتقديم أفضل العروض الفنية.
وساهمت أجواء الحفل في بث الحماس لدى اللاعبين والأجهزة الفنية الذين حضروا الحفل، وأجمعوا على أن الموسم الجديد سيكون أكثر قوة وندية بفضل التحضيرات الجدية، والاستعدادات الاستثنائية، والصفقات المدوية التي ميزت سوق الانتقالات الصيفية، ما يجعل مسؤولية الفرق كبيرة في إسعاد جماهيرها بتقديم أفضل العروض، والمنافسة بقوة على الألقاب والبطولات.
وقال عبدالله ناصر الجنيبي، رئيس رابطة المحترفين: «إن الابتكار والريادة والتميز والإبداع، ليست مجرد شعارات نرددها، بل هي أسس وخريطة طريق رسمتها قيادتنا الرشيدة في جميع المجالات، لتكون دولة الإمارات دائماً في المركز الأول، وبفضل حرص القيادة الرشيدة على النهوض بالقطاع الرياضي في الدولة، جاء العمل على الانتقال من لجنة دوري المحترفين إلى رابطة المحترفين الإماراتية، ليس فقط لمجرد تغيير الاسم، لكن لتحقيق أهداف أسمى».
وأضاف: «الغاية الحقيقية هي تأسيس كيان مؤسسي متكامل له شخصية معنوية واعتبارية مستقلة، للعمل جنباً إلى جنب مع اتحاد الكرة، ما يؤدي إلى تطوير اللعبة بالدولة، لمواصلة جهود المؤسسين والمجالس السابقة، وبتضافر الجهود مع الأندية، الإعلام، الشركاء والجماهير الوفية».
وأضاف: «الهوية الجديدة لرابطة المحترفين والمسابقات التي تنظمها، اسم جديد، شعار جديد وتحدٍ أكبر في الموسم الثاني عشر لدوري المحترفين. وهذه المسابقات التي أصبحت الآن تحمل شعارات جديدة تتماشى مع التطور الفني والتكنولوجي العصري الذي تشهده الدولة، الرائدة دائماً في التميز والإبداع. ليس هذا فحسب، بل نحمل معنا برامج ومشاريع جديدة من أجل مواصلة تطوير كرة القدم في الدولة».
وجدد رئيس الرابطة الولاء والعهد للقيادة الرشيدة الداعمة للقطاع الرياضي، مؤكداً أن الهوية الجديدة ستكون عنواناً للجودة والتطوير.

«خطة خماسية» لجذب الجماهير
أعلنت رابطة المحترفين إطلاق خطة لجذب الجماهير إلى المدرجات، ورفع عدد الحضور الجماهيري في ملاعبنا، تمتد الخطة لمدة 5 مواسم، وذلك من خلال تحسين الخدمات المقدمة خلال المباريات وتطوير المرافق، ورصد مكافآت وجوائز.
وأوضح وليد الحوسني، المدير التنفيذي للرابطة، أن الإجراءات الجديدة جاءت بالتعاون مع جميع الأندية، لمعرفة المصاعب والتحديات، مشيراً إلى أن الخطة تهدف إلى امتلاء المدرجات بالجماهير لأنهم متعة كرة القدم، ومن دونهم لا يكون هناك شغف حقيقي.
وأضاف: العديد من الأندية كانت لها مبادرات ومحاولات تسويقية لجذب الجماهير في المواسم الماضية، لكنها تفتقد إلى الاستمرارية، مشدداً على أن الخطة التي أعلنتها الرابطة لا تنتظر نتائج سريعة في أشهر قليلة، لذلك يجب الصبر وتكاتف مختلف الأطراف من أندية وإعلام، حتى تتحقق النتائج المرجوة.
وأوضح الحوسني أن دورينا يشهد تطوراً ملحوظاً على المستوى الفني، بفضل الجهود التي تبذلها الأندية من التعاقد مع أفضل الأجهزة الفنية وجلب نجوم بارزين لدعم الصفوف، إلا أن الجانب التسويقي لم يواكب التطور الذي يشهده دورينا، ولذلك يجب التركيز على استقطاب الجماهير وتوسيع الدائرة لتشمل المقيمين بالدولة، خاصة أن أعداداً كبيرة منهم شغوفة بكرة القدم، ومهتمة بحضور المباريات والوجود في الملاعب.
وأبدى المدير التنفيذي للرابطة تفاؤله بأن تسهم الإجراءات التسويقية الجديدة بمختلف الأندية في زيادة الإقبال الجماهيري، واستهداف شرائح جديدة من الجماهير، خاصة في ظل مشاركة أبناء المقيمين في المسابقات الرسمية، والتعاقد مع عدد كبير من اللاعبين الكبار، مضيفاً أن المبادرات الجديدة والأفكار التي تم الاتفاق عليها سيكون لها الأثر الإيجابي في تحفيز المزيد من الجماهير على متابعة المباريات، وإضفاء المزيد من المتعة والإثارة في المدرجات.
وكشف وليد الحوسني أن جميع مباريات دوري الخليج العربي ستنقل بداية من الموسم المقبل باللغتين العربية والإنجليزية، على عكس الموسم الماضي الذي كان يقتصر على مباراة واحدة في الجولة، وأشار إلى أن الخطوة تهدف إلى تقديم خدمة مهمة لجماهير الجاليات غير العربية، للاستمتاع بدورينا ومشاهدة المباريات.

3 مليارات مشاهد للدوري الإسباني
كشف لويس كارديناس، مدير تطوير الأعمال بالدوري الإسباني بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، إن الدوري الإسباني شهد تطوراً كبيراً في عدد الجماهير المتابعة لمباريات لا ليجا من 1.2 مليار مشاهد في 2014 إلى 3 مليارات مشاهد في 2019، معتبراً أن جماهيرية الدوري الإسباني مهمة جداً، وتم العمل على تطويرها بشكل جدي من قبل رابطة المحترفين الإسبانية.
وأشار إلى أن الخطوات الأولى بدأت بالاستماع إلى مشاكل واحتياجات الجماهير عبر منصات التواصل الاجتماعي، واتخاذ الإجراءات اللازمة، بهدف تقديم أفضل الظروف المواتية خلال يوم المباراة، وأضاف: «رابطة المحترفين الإسبانية تخاطب الجماهير بـ20 لغة في العالم، إيماناً منها بأهمية الانتشار الخارجي، ودعم تسويق المسابقة في مختلف أرجاء العالم، لما يمثله من عائد تسويقي مهم يزيد من نجاح الدوري الإسباني وبروزه عالمياً».

ابن غليطة: موسم استثنائي
أكد مروان بن غليطة، رئيس اتحاد الكرة، أن الموسم المقبل سيكون استثنائياً على الصعد كافة، وتحديداً مع الانطلاقة الجديدة عقب تدشين رابطة المحترفين رسمياً بمسماها واستقلاليتها، والجهد الذي تقوم به، وقال: التحضيرات للموسم المقبل جيدة للغاية من قبل رابطة المحترفين، وهي تقوم بعمل وجهد كبيرة لتحقيق انطلاقة متجددة.
واعتبر أن الإضافات أدت إلى وجود لاعبين جدد في فئة المقيمين، من شأنهم أن يشكلوا إضافة وتدعيم لصفوف الفرق، واصفاً أن الأندية استعدت جيداً للموسم المقبل من خلال المعسكرات التي قامت بها.
وأشار أن الأندية مطالبة بالعمل أكثر لجذب الجماهير، وقال: وجود لاعبين من حول العالم والفئات الجديدة ستجعلنا نرى 6 لاعبين أجانب للمرة الأولى، كلها عوامل يجب أن تحفز الأندية لزيادة الجهود والعمل مع رابطة المحترفين من أجل حضور جماهيري أكبر، وأعتقد أن أغلب الأندية قادرة على تحقيق ذلك.

حضور كبير للنجوم
شهد حفل إطلاق هوية رابطة المحترفين حضوراً كبيراً لنجوم دوري الخليج العربي من لاعبين أجانب ومواطنين ومدربين، بالإضافة إلى عدد من المسؤولين البارزين، وكانت فرصة لتعميق علاقات التواصل بين أطراف اللعبة، ودعم الأجواء الأسرية التي تسود البطولات، وتبادل الجميع أخبار الانتقالات والتعاقدات والصفقات الجديدة، بالإضافة إلى التطرق إلى انطلاقة الموسم الجديد، والتحديات التي سيخوضها كل فريق. وكان لحضور نجوم اللعبة الأثر الإيجابي في إضفاء زخم خاص على الحفل، والتأكيد على المسؤولية المشتركة لجميع الأطراف في إنجاح الموسم الكروي، وتقديم أفضل المستويات الفنية التي تليق بدوري الخليج العربي، وتعكس الجهود المبذولة لتطوير دورينا.

تأجيل توقيع اتفاقية البث
أجلت رابطة المحترفين المؤتمر الصحفي لتوقيع اتفاقية حقوق البث التلفزيوني إلى الغد، بعد أن كان مبرمجاً أمس، حيث سيقام في أبوظبي بمقر رابطة المحترفين الإماراتية بمنطقة الروضة، على أن يحدد التوقيت لاحقاً.

اقرأ أيضا

الدوري الإنجليزي: "البطل" يخسر أمام نوريتش سيتي