الإمارات

الاتحاد

وزير البيئة يشارك في اجتماع المنظمة الإقليمية لحماية البيئة البحرية بجدة

ابن فهد يسلم شهادة لإحدى المكرمات

ابن فهد يسلم شهادة لإحدى المكرمات

ترأس معالي الدكتور راشد أحمد بن فهد وزير البيئة والمياه وفد الدولة للمشاركة في الاجتماع الخامس عشر للمجلس الاستشاري للمنظمة الإقليمية لحماية البيئة البحرية (ROPME) والذي عقد في مدينة جدة بالمملكة العربية السعودية.
ويهدف الاجتماع إلى مناقشة مشاريع ودراسات لدعم التعاون المستمر والتنسيق لحماية الشواطئ والحياة البحرية في دول الخليج، وإيجاد الترتيبات للوقاية والحماية من الأخطار المحتملة، حيث استعرض الاجتماع في أجندته متابعة تطبيق قرارات الاجتماع الرابع عشر لمجلس دول الأعضاء في المنظمة، ومناقشة الأنشطة والبرامج للعامين 2011 - 2012، منها تقرير حالة البيئة البحرية في الدول الأعضاء، وبرنامج المسح الميداني للموائل البحرية الحالية، وبرنامج رصد الملوثات وضمان الجودة والتحكم النوعي في مدخلات البيئة البحرية للدول المنظمة، وبرنامج حماية وإدارة مصادر المصائد البحرية، ومناقشة برنامج الرحلة العلمية في البحار المفتوحة لدول المنطقة، إلى جانب استعراض تكامل برامج الرصد والتقييم والأبحاث.
وشارك في الوفد المهندس سيف محمد الشرع وكيل الوزارة المساعد لشؤون الموارد المائية والمحافظة على الطبيعة بالوزارة، والدكتور إبراهيم الجمالي مدير إدارة مركز أبحاث البيئة البحرية.
من جهة أخرى، كرم معالي الدكتور راشد أحمد بن فهد وزير البيئة والمياه بديوان الوزارة في دبي “لجنة استقطاب الكوادر الوطنية” بالوزارة على الجهود التي بذلتها والخطط التي وضعتها لاستقطاب كوادر وطنية من الخريجين وذوي الخبرة والكفاءة طوال عام 2010.
وأشاد معاليه بحسن تنظيم وتخطيط وتنسيق العمل في لجنة الاستقطاب ابتداء من عملية تحديد الاحتياجات الوظيفية وإجراء المقابلات وصولا إلى اختيار وتعيين الموظف المناسب في المكان المناسب منوها بأن هذه الجهود تهدف للارتقاء بالعمل في الوزارة وبالتالي خدمة الوطن وتحقيق الأهداف الاستراتيجية للدولة.
ورحب معاليه بالموظفين الجدد وأكد أهمية دورهم في دفع عجلة العمل البيئي مشيرا إلى أنه تم استقطابهم اليوم ليكونوا قادة الغد.
وتعمل “لجنة استقطاب الكوادر الوطنية” على تخطيط الاحتياجات الوظيفيـة للوزارة بالتنسيق مع القطاعات والإدارات التابعة لها وبرمجتها من خلال خطة توظيف سنوية للوظائف من الدرجة الخاصة “أ” وما دون بالإضافة إلى إعداد برنامج متكامل لاستقطاب الكوادر الوطنية والإشراف على تنفيذه وفقاً للمنهجية المعدة لذلك.
وتتولى اللجنة عملية التنسيق مع الجامعات والكليات داخل الدولة لاستقطاب الطلبة لدراسة التخصصات ذات الندرة في الوزارة بمختلف الدرجات العلمية بالتعاون مع الجهات الاتحادية والمحلية ذات العلاقة والتنسيق مع مؤسسات التعليم العالي الحكومية والخاصة داخل الدولة فيما يختص بطرح التخصصات طبقاً لاحتياجات الوزارة المستقبلية إلى جانب التنسيق مع الجهات الاتحادية والمحلية والدولية لتوفير عدد من المنح الدراسية للطلبة المواطنين سواءً داخل الدولة أو خارجها طبقا لاحتياجات الوزارة المستقبلية.

اقرأ أيضا

محمد بن راشد يرعى ختام تمرين أمن الخليج العربي 2