الاتحاد

الإمارات

إنجاز مشروع تشجير منطقة قصر الإمارات


انتهت إدارة الحدائق العامة من تنفيذ عدة مشروعات للتشجير والتجميل داخل مدينة أبوظبي خلال الفترة الماضية منها مشروع تشجير وتجميل كل المنطقة أمام وحول قصر الإمارات حيث تم زراعتها بحوالي 2 مليون شتلة من الزهور المتنوعة إضافة إلى تجميل شارع الخليج العربي و تجميل المساحة الواقعة ما بين المطار الأميري وشارع مصفح·
وذكر المهندس فري حسن المزروعي مدير إدارة الحدائق إن لدى الإدارة العديد من المشاريع التجميلية للعام الحالي فهناك مشاريع تم تنفيذها وأخرى قيد التنفيذ وهناك مقترحات نقوم بدراستها لنقلها من الورق إلى الواقع·
وقال إننا نأمل في أن نتمكن من إجراء تغيير كامل وشامل خلال سنة ونصف في الشكل الجمالي للزراعة في أبوظبي ولدينا العديد من الأفكار والتصـــورات والخطط لتنفيذها·
وأوضح أن من بين المشاريع الجديدة التي طرحت في مناقصات ودخلت طور التنفيذ، تشجير شارع السعادة ، تطوير شارع الشيخ سلطان والقصور في منطقة البطين ، تطوير شوارع منطقة البطين ، إنجاز وتطوير مشاريع خاصة بالري، تطوير وتجميل منطقة المطار، صيانة وتشجير طرق وحدائق المنطقة الغربية، إنشاء حدائق صغيرة بكل الأحياء للأطفال فيما يعرف بحدائق الأحياء·
وأشار المهندس فري إلى انه تم إنجاز وصيانة أنابيب التوصيل والكابلات الكهربائية لعدد 105 أبار بمنطقتي بدع ظفري والعاشوش، كما تم إنجاز نظام تحكم مركزي في توزيع حصص مياه الري لمزارع المواطنين بمناطق المعزز والجرف والنهضة وإنجاز أعمال التجديد والصيانة لأحواض 6 نوافير في أبوظبي (مرحلة أولى)، كما تم إنجاز أعمال التجديد والصيانة لأحواض عدد 6 نوافير في أبوظبي (مرحلة ثانية) إضافة إلى وضع الترتيبات اللازمة للقيام بصرف مياه الأمطار بمنطقة قصر الوثبة وسباق الهجن ودوار النهضة·
الصرف الزراعي لمزارع منطقة خليفة ب وحديقة الغابات وطرق المطار ومنطقة نادي القولف خفض منسوب المياه الجوفية والصرف السطحي لمياه الأمطار من دوار سويحان· من ناحية أخرى انتهت دائرة البلديات والزراعة مؤخراً من إنجاز مشروع تشجير طريق مدينة زايد -طريف بطول 50 كيلو مترا على جانبي الطريق و الجزيرة التي تتوسطه وذلك بزراعة أربعة أنواع من الأشجار الغابية وهي السدر والغاف والراك وصفين نخيل من كل جانب، كما تم تمديد شبكات الري على طول مساحة الطريق من الأنابيب بالأقطار المختلفة وبمقاسات محددة وقد حفرت الآبار اللازمة على بعد 60 كم تقريبا في منطقة البوصير حيث تتوفر المياه العذبة وبكميات كافية لري المشروع، ويقوم بجلب المياه للمشروع أنبوب ضخم مصنوع من الأنابيب المقواة بالألياف الزجاجية قطره 300 ملم G.R.B.بطول 60 كم حيث تم ضخ المياه بخزن تجميعي عند البوصير ثم ضخت المياه إلى خزان مستقل عند بداية المشروع بواسطة محطات ضخ عالية الكفاءة، وهنالك 9 خزانات سعة كل منها 50 ألف جالون موزعة على طول الطريق يقوم كل واحد منها بري 5 كم من جانبي الطريق والجزيرة الوسطى عن طريق محطات ضخ أنشئت بجانب كل خزان·

اقرأ أيضا

عبدالله بن زايد: "إكسبو 2020" خطوة كبيرة على درب الخير والرخاء