الاتحاد

الإمارات

الهلال تنشئ عيادة طبية في بالاكوت بباكستان

بالاكوت ـ' وام' بتوجيهات من سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدولة للشؤون الخارجية رئيس هيئة الهلال الأحمر· تم أمس في منطقة بيسان في بالاكوت الباكستانية افتتاح 'عيادة الأيادي الرحيمة' احد مشاريع الهلال الأحمر في الضاحية الأكثر تضررا من زلزال 8 أكتوبر الماضي·
وافتتح العيادة المستشار بسفارة الدولة عبدالله المنصوري نيابة عن سعادة سفير الدولة في باكستان·
وتفقد المنصوري مبنى العيادة والأقسام المختلفة ومنها قسم الإسعاف والطوارىء والصيدلية· ويتكون الطاقم الطبي من 3 أطباء و4 ممرضين بجانب أربعة إداريين وحراس أمن· وقالت الطبيبة شهناز شاهد التي تتولى إدارة العيادة إن الناجين في بالاكوت يحتاجون للعودة إلى الحياة الطبيعية بإعادة البنية التحتية خاصة قطاعي التعليم والصحة· وأكدت أن هذه العيادة ستوجه اهتمامها بجانب تقديم العلاج للسكان إلى توعيتهم باتخاذ الإجراءات الوقائية لحمايتهم من الأمراض الوبائية وتجنب المياه الملوثة وتعتزم القيام بحملة تطعيم ضد التيتانوس مستقبلا· كما أكدت أن الشعب الباكستاني خصوصا سكان المناطق المنكوبة مدينون بالشكر والعرفان لقيادة دولة الإمارات لمبادراتها في مساعدة ضحايا الزلزال الأمر الذي كان حافزا للجميع وقالت ' لولا المساعدات الإنسانية التي قدمتها الإمارات والمنظمات الدولية لما استطاعت باكستان تخطي تبعات كارثة الزلزال· وقال المستشار بسفارة الدولة عبدالله المنصوري لوكالة أنباء الامارات إن المشاريع التي تتبناها هيئة الهلال الأحمر ومن بينها هذه العيادة تأتي امتدادا لخدمات القوات المسلحة التي اقامت مستشفى ميدانيا عسكريا في بيسان واستمر في تقديم العلاج ومساعدات الإغاثة طيلة الاشهر الماضية و مواصلة لجهود الهلال الأحمر في تقديم المساعدات الإنسانية لمنكوبي الزلزال·
واضاف أن الهلال الأحمر أرسل عدة وفود إلى باكستان على مدى الأشهر الأربعة الماضية للقيام بعمليات الإغاثة وتوفير الاحتياجات اليومية للناجين من الزلزال حيث قامت الوفود بدراسة احتياجات المنطقة وأبدت استعدادها من خلال تعاون وتشجيع من الأفراد والمؤسسات في الدولة بإعادة بناء المدارس ومراكز الرعاية الصحية والمساجد لمساعدة أكثر من ثلاثة ملايين نسمة في المناطق المنكوبة· من جهته قال الطبيب جهانكير إن سكان منطقة بالاكوت كانوا ينتظرون بدء عمل العيادة نظرا لحاجتهم الشديدة إلى عيادة منتظمة مستديمة بعد أن دمر الزلزال كافة المراكز الصحية والمرافق ولم تتمكن الجهات الحكومية أوالمنظمات من بناء مراكز الرعاية الصحية·

اقرأ أيضا

محمد بن زايد يبحث مع وزير الخارجية الفنلندي علاقات الصداقة