الاتحاد

الاتحاد نت

جلد 19 رجلا بتهمة ارتداء ملابس نسائية

تم اليوم في الخرطوم تنفيذ حكم بجلد 19 رجلا مسلما 30 جلدة وتغريمهم ماديا بعد ان إدانتهم المحكمة بتهم "التعدي على الآداب العامة بارتدائهم ملابس نسائية ومساحيق للزينة".

وبحسب ما نشر موقع "بي بي سي"، حاول العديد من المتهمين إخفاء وجهه من نحو 200 شخص شهدوا عملية الجلد التي نفذت فور صدور الحكم.

ولم يحضر محامون للدفاع عن المتهمين ولم يتولوا هم الدفاع عن أنفسهم.

وقال القاضي المكلف بالحكم في القضية إن الشرطة أغارت على حفل أقامه المتهمون ووجدتهم يرقصون كما ترقص النساء ويرتدون الملابس النسائية ومساحيق الزينة.

وأضاف القاضي أن امرأة كانت من بين الحضور وأنها فرت حين أغارت الشرطة.

وقالت صحف محلية إن الحفلة كانت احتفالا بمراسم زواج مثلي، مما أثر ضجة في الخرطوم ذات المجتمع المحافظ. ولم تذكر المحكمة سبب الحفل.

وقال محام حضر توقيع الحكم ورفض الإفصاح عن اسمه إن المحامين يخشون الدفاع عن متهمين في قضية مثل هذه.

وقال المحامي "لم يحصل هؤلاء الرجال على فرصة للعدالة. فقد اصدر عليهم الرأي العام ووسائل الإعلام حكما مسبقا ولم يقدم محامون للدفاع عنهم لشعورهم بالخوف".

ويطبق السودان الشريعة الإسلامية ويعد هذا أحد نقاط الخلاف الرئيسية في اتفاق السلام الذي أنهى أكثر من عقدين من الحرب الأهلية بين شمال وجنوب البلاد.

اقرأ أيضا