الاتحاد

عربي ودولي

فلسطينيو لبنان يرفضون خطة الانروا لخفض التقديمات للاجئين


بيروت - 'الاتحاد':
رفضت الفصائل الفلسطينية في لبنان خطة اعدتها وكالة غوث اللاجئين الفلسطينيين 'الانروا' في لبنان لخفض تقديماتها الى اللاجئين في المخيمات، وحذرت من مخاطر هذا الاجراء على الاوضاع المعيشية المتردية للاجئين·
وعقد وفد من 'الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين' برئاسة علي فيصل جلسة عمل مطولة مع المدير العام لـ'الانروا' في لبنان ريتشارد كوك امس، خصصت ابحاثها للآثار السلبية لخطة 'الانروا' في خفض تقديماتها الى اللاجئين في مختلف النواحي الاجتماعية والانسانية والطبية والتعليمية·
وأشار بيان اصدرته الجبهة الى ان الوفد عرض ابرز التخفيضات التي مست التقديمات في المجالات التربوية والصحية والاغاثية، ودعا الى الاستجابة لمطالب الشعب الفلسطيني المحقة، وفي مقدمتها بذل الجهود لدى الدول المانحة من اجل رفع قيمة مساهماتها المادية، وحل مشكلة العجز المالي، والسعي الى استمرار الدعم المالي الذي يقدم الى الشعب الفلسطيني في الضفة الغربية وقطاع غزة· وحذر من انعكاسات وقف هذا الدعم على اكثر من مستوى، وطالب بزيادة المشاريع المخصصة للبنان والتي خفضت موازنتها بنسبة كبيرة خلال الاعوام الماضية·
ودعا البيان الى معالجة جوانب الخلل في العملية التربوية وزيادة عدد المنح الجامعية، وانصاف الموظفين والعاملين في 'الانروا' والتعاطي معهم في شكل متوازن، واشراك المجتمع المحلي الفلسطيني في عملية وضع السياسة الخدماتية للوكالة، والمحافظة على وجود الوكالة ورفض اي مسعى لنقل خدماتها الى الدول المضيفة، كما رفض أي تغيير في خدماتها وهيكلتها·
وأكد كوك 'استمرار عمل الوكالة في لبنان وسعيها الدائم الى تحسين تقديماتها على مختلف الصعد'، مشيرا الى 'ان هناك مشاريع عدة منها ما يتعلق بالبنى التحتية والسعي الى توفير التمويل لاستكمال مشروع إعمار المنازل، اضافة الى مشاريع مقرة لبناء ثانويات جديدة في الشمال وصيدا بالتعاون مع منظمة التحرير'·

اقرأ أيضا

«شينخوا» تعلن تحقيق أول نجاح في علاج مرضى فيروس «كورونا»