الاتحاد

عربي ودولي

شجرة الاشتباكات بين لبنان وتل أبيب تقع على جانب إسرائيل

أكد متحدث باسم قوة الأمم المتحدة الموقتة في لبنان (يونيفيل) الأربعاء، أن "الأشجار" التي تسببت بالاشتباكات الدامية بين لبنان وإسرائيل تقع على الجانب الإسرائيلي من الحدود.

وقال المتحدث في بيان "تأكدت اليونيفيل من أن الأشجار التي يقطعها الجيش الإسرائيلي، تقع جنوب الخط الأزرق على الجانب الإسرائيلي".

وأوضح "كان للحكومة اللبنانية تحفظات في هذا الموقع فيما يتعلق بحدود الخط الأزرق الذي يمر فيه، مثلما كانت هناك تحفظات للحكومة الإسرائيلية في بعض المواقع الأخرى".

وتابع المتحدث أن "الجانبين اللبناني والأسرائيلي أكدا للامين العام للامم المتحدة (بان كي مون) أنه رغم تحفظاتهما، فإن تعريف الخط الازرق مسؤولية الأمم المتحدة وحدها وانهما سيحترمان الخط".

وقتل جنديان لبنانيان وصحافي لبناني وضابط إسرائيلي الثلاثاء، خلال اشتباكات عند اطراف قرية حدودية بين لبنان وإسرائيل هي الأخطر منذ نزاع العام 2006، بين إسرائيل وحزب الله. واندلعت الاشتباكات بعد محاولة الجنود الاسرائيليين قطع أشجار في الموقع المتنازع عليه.

اقرأ أيضا

عواصف رعدية شديدة تضرب أستراليا وسط حرائق الغابات